كوزمين مستعدا للشعب: ليس لدي عقدة من كأس رئيس الدولة

نفى أولاريو كوزمين، المدير الفني للأهلي (الفرسان الحمر)، أن تكون لديه "عقدةً" من تمنّع كأس رئيس الدولة عليه منذ قدومه إلى الإمارات، وهو الذي يتحضر لملاقاة الشعب (الكوماندوز) بربع النهائي.

وخسر الفرسان الحمر البطولة في دورها النهائي في الموسمين المنصرمين أمام العين (الزعيم)، والنصر (العميد)، إلا أن كوزمين لم يكن قد حققها حتى في خلال الفترة التي قضاها في دار الزين.

وقال المدرب الروماني، "ذكرياتي في الواقع سعيدةٌ مع الكأس، والعمل الذي أؤديه والذي حملنا إلى النهائي بالعامين الماضيين يجعل ذكرياتي طيبةً معها. ربما لست حسن الحظ مع الكؤوس، وعدم تحقيقي لإحداها يخلق مشكلةً، ولكني قطعا لا أحمل عقدةً من كأس رئيس الدولة، وأسعى لكسبها".

ورغم أنه سحق الكوماندوز بخماسيةٍ في الجولة الـ26 والأخيرة من دوري الخليج العربي، يتوقّع ابن الـ46 عاما مواجهةً مختلفةً عن تلك التي شهدت تتويجه بالدرع السابع في تاريخه.

وأوضح، "الشعب سيكون أكثر تحفزا من مباراتنا الماضية ضدهم قبل أيامٍ معدودةٍ، والتي خاضها دون أية أهدافٍ بسبب تأكد هبوطه من مصاف المحترفين. هو الآن يمتلك فرصةً حقيقيةً، وسيقاتل عليها، وننتظر مباراةً في غاية الصعوبة".

وواصل، "علينا نسيان تلك النتيجة وذلك الأداء، وأن نكون جاهزين ذهنيا لموقعةٍ مختلفةٍ. لو توقعنا مباراةً سهلةً على وقع انتصارنا في الدوري، فسنصعب المهمة على أنفسنا".

وتشهد تشكيلة الأهلي اكتمالا في الصفوف بعد جلسات التعافي البدني التي خاضها اللاعبون، فيما عدا غيابٍ لماجد حسن، والذي عانى من إصابةٍ مؤلمةٍ على مستوى الرباط الصليبي.

وتهرّب المدرب المؤقت السابق للمنتخب السعودي جميع الأقاويل التي تتكهن برحيله، لا سيما بعد تصريحاته النارية السابقة التي كشف فيها وجود أفرادٍ غير راضين بعمله، ورفضه لأن يكون "لعبةً في يد أحد"-على حد تعبيره-، في إشارةٍ إلى أنه يتعرّض لظروفٍ لا يستطيع التصرف حيالها.

وصرّح، "تبقى على عقدي عامين، وأنا قطعا أحترمه، ولكن أعتقد في الوقت الراهن، علينا التركيز على موقعة الكأس عوضا عن التفكير في مستقبلي بين الرحيل والبقاء".

وعاد كوزمين لفتح قضية معسكر المنتخب الوطني في هذا الصيف، حيث ستكلفه استعدادات مهدي علي، مدرب الإمارات، للدور الثالث من التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال 2018 خدمات لاعبيه لفتراتٍ مطوّلةٍ.

وقال باختصارٍ، "كيف سأتحمل مسؤولية الفريق بالموسم المقبل إن لم أكن سأدربه؟ من المفترض أن نتحمل مسؤولية العمل الذي نؤديه فقط".

ويتلاقى الفرسان الحمر والكوماندوز باستاد الشارقة.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب