بني ياس في ضيافة الأهلي للتمسك بآخر حظوظه في الكأس

سيعني تكبّد الهزيمة في رابع جولات كأس الخليج العربي أمام الأهلي (الفرسان الحمر) فقدان بني ياس (سيوف العاصمة) رسميا لأمله في خطف إحدى بطاقتي التأهل.

ويقبع سيوف العاصمة في قاع المجموعة الثانية برصيدٍ خالٍ من النقاط بعد خوضه مباراتين، بينما يسعى الفرسان الحمر لبلوغ النقطة الـ9، واستعادة صدارته التي حاز عليها الشباب (الجوارح) مؤقتا.

وواقعيا، ليس لدى الأهلي ما يخشاه إذ يستضيف المباراة في استاد راشد، فالفريق برهن على قدرته على التكيف مع الغيابات الكثيرة جرّاء التحاق نجومه الدوليين بالمنتخب الإماراتي (الأبيض)، كما أن أسامواه جيان خدمه بسرعة انسجامه، بالإضافة إلى أن البدلاء الصاعدين أبلوا بلاءً حسنا، فلن يتبقّى على فريق أولاريو كوزمين سوى التركيز، وعدم الاستهانة بالخصم.

وبالمثل، ليس لدى سيوف العاصمة ما يخسره مع تعقّد مهمته في الصعود، ولكنه سيلعب تحت ضغط تحسين النتائج السيئة، وإثبات تبرير بابلو ريبيتو، المدير الفني، لها بـ"سوء الحظ"، إلا أن الفريق الذي مُني بهزيمتين في الكأس، وهزيمةٍ وتعادلٍ في دوري الخليج العربي سيكون مطالبا بالتعامل مع غياب بعض أهم عناصره، كمارك ميليجان وأحمد ديدا وأحمد دادا، مما قد يفسح المجال أمام بعض البدلاء للتألق.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب

H