الوصل ينفرد بصدارة المجموعة الأولى بفوزه على الوحدة

ابتعد الوصل (الإمبراطور) في مقدمة المجموعة الأولى لكأس الخليج العربي بعدما أنهى ثالث الجولات منتصرا بنتيجة 2-0 على الوحدة (أصحاب السعادة).
وبعد أن أبقت الخسارة الظفرة (فارس الغربية) عند النقطة الـ6، بات في جعبة الوصل 9 نقاطٍ كاملةً من 3 مباريات، بينما تجمد أصحاب السعادة عند مركزهم السادس بنقطةٍ يتيمة.
وسجل للإمبراطور هيلدر باربوسا بالدقيقة الـ29، وفابيو ليما بالدقيقة الـ35.
وجاء الشوط شحيحا في فنياته، ولكن بأفضليةٍ واضحةٍ للمستضيف، فبدأ التهديد وصلاويا بتسديدةٍ مقوّسةٍ من ليما بالدقيقة الـ9، والتي أنقذها عادل الحوسني، إلا أنه صنع فرصةً أفضل منها بالدقيقة الـ14 حين أوصل تمريرةً قويةً إلى باربوسا، والذي سمح لسهيل المنصوري بقطع انفراده، كما كاد الحائط الدفاعي الوحداوي أن يضر بنفسه حين ارتطمت به ركلة ليما الحرة بالدقيقة الـ27، فغيّرت اتجاهها، ومرّت بصعوبةٍ بجانب القائم.
وفيما اكتفى الوحدة بتسديدة بلازس دزسودزساك التي اصطدمت بالمدافعين بالدقيقة الـ17، تقدّم الوصل من عرضيةٍ جميلةٍ لهزاع سالم عكسها باربوسا برأسه متفوقا على رقابة سلطان الغافري، ليضاعف تقدمه بالدقيقة الـ35 حين تبادل ليما ثنائيةً مع الشامسي ثم سدد كرةً ارتطمت بالأرض وخادعت الحارس، فيما ظهر كايو كانيدو بالدقيقة الـ41 حين راوغ المدافعين وتوغل، فاضطر الحوسني لرمي نفسه على الكرة وقطعها منه.
واتضح بحث أصحاب السعادة عن تقليص الفارق، فتحصّل المنصوري على خطأ على مشارف منطقة الجزاء بالدقيقة الـ44 لولا سوء تنفيذ إسماعيل مطر للركلة الحرة، كما نفّذ القائد ركلةً حرةً أخرى على يمين منطقة الجزاء بالدقيقة الـ52 ليعكسها سالم سلطان برأسه خارج الملعب، فيما أخطأ رأس سيباستيان تيجالي ركنيةً بالدقيقة الـ58، لتهدر عرضية الشامس بالدقيقة الـ64 ذهبيةً مرتدةً كان قد شنّها ليما.
وبعد الجدل الذي سببته لمسة يدٍ مزعومةٍ لحسن زهران بالدقيقة الـ73، أخفق تيجالي في متابعة رأسيةٍ مرت في منطقة جزاء حميد عبدالله، إلا أنه كاد يكفّر عن خطأه بالدقيقة الـ82 حين استلم تمريرة الغافري فعكسها قويةً فوق الشباك، بينما لم يحسن ليما بالجانب الآخر الانتفاع من كرة عبدالله كاظم البينية بالدقيقة الـ85 لتمر قذيفته ملاصقةً للقائم، بينما تعملق الحارس الوصلاوي بالدقيقة الـ87 لينقذ من على خط المرمى رأسيةً متقنةً لخالد باوزير.
من العنود المهيري



مباريات

الترتيب