الظفرة يطمح للتعافي من كبوتي الدوري أمام الجزيرة

لن يكون الحفاظ على صدارة المجموعة الأولى من كأس الخليج العربي هو هدف الظفرة (فارس الغربية) الوحيد حين يستضيف الجزيرة (فخر أبوظبي) في ثالث جولات البطولة.

ويتربع فارس الغربية على قمة المجموعة بـ6 نقاطٍ خلال جولتين، بينما يجلس فخر أبوظبي خامسا بنقطةٍ يتيمةٍ.

وبينما تمكّن الظفرة من حصد العلامة الكاملة في الكأس بانتصارين متتاليين، سقط الفريق في أول جولتين من دوري الخليج العربي بنتيجتين ثقيلتين كانتا 4-2 و4-1 على التوالي، وهي خيبة الأمل التي يسعى فارس الغربية لتجاوزها معنويا ونفسيا وفنيا من خلال فترة التوقف، ناهيك عن رغبته الطبيعية في تأمين حصوله على إحدى بطاقتي التأهل إلى نصف النهائي.

وبعد أن عزا محمد قويض، المدير الفني لفارس الغربية، الهزيمة في الجولة المنصرمة من الدوري إلى غيابه بداعي الإصابة، يبدو بأن عودة عصام العدوة إلى مركز قلب الدفاع باتت شبه مؤكدةً.

ورجع فخر أبوظبي بدوره إلى عادته المتمثلة في تذبذب النتائج خلال المواسم القليلة الماضية، فرغم أنه لم يتجرع الهزيمة حتى اللحظة، سقط مرتين في فخ التعادل، واكتفى بفوزٍ وحيدٍ في افتتاحية الدوري، لتصبح المسؤولية الملقاة على عاتق هينك تين كات، مديره الفني، بالثبات على نغمة الانتصارات قبل أن يفقده نزيف النقاط فرصة المنافسة، خصوصا عبر تصحيح الهفوات الدفاعية القاتلة.

وترتكز غيابات الجزيرة في استاد حمدان بن زايد في المنطقة الغربية على ثلاثي المنتخب الإماراتي الوطني، وهم علي مبخوت وعلي خصيف ومحمد فوزي.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب