بروفتان ناجحتان للشباب والوحدة قبل موقعة النهائي

حقق الشباب (الجوارح) والوحدة (أصحاب السعادة)، طرفا نهائي كأس الخليج العربي، انتصاران وديان استعدادا للقائهما في الـ1 من أبريل/نيسان المقبل.

ففي استاد آل نهيان في أبوظبي، استضاف أصحاب السعادة جاره بني ياس (سيوف العاصمة)، ليتخطاه برباعيةٍ نظيفةٍ حملت تواقيع سيباستيان تيجالي، خليل إبراهيم، وسلطان سيف الذي هز الشباك مرتين.

بينما خرج الجوارح بانتصارٍ أقل اقناعا من استاد مكتوم بن راشد حيث لاقى دبا الفجيرة (النواخذة)، ففاز بنتيجة 2-1 التي تكفّل بها مهاجمه هنريكي لوفانور.

وخاض الفريقان مخاضا عسيرا حتى البت الختامي في هوية الخصم الذي سيقابل الوحدة في استاد آل مكتوم في دبي، فانتظر الشباب حتى الـ23 من مارس/آذار الجاري لترفض لجنة التمييز طعن الأهلي (الفرسان الحمر) في قضية استبعاده من النهائي.

ومن الجدير بالذكر بأن الأيام القليلة المقبلة من فترة التوقف ستشهد وديةً أخرى بين النواخذة واتحاد كلباء (النمور).

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب

H