الشباب والفجيرة "حبايب" في لقاء إماراتي خالص

اكتفى الشباب (الجوارح) والفجيرة (الذئاب) بالتعادل 1-1 بعد أن خاضا سادس وآخر جولات كأس الخليج العربي بتشكيلةٍ أساسيةٍ ودكة بدلاءٍ اقتصرت على المواطنين.

وشكّل البدلاء والصاعدون الغالبية العظمى من الأسماء في أرضية ملعب استاد الفجيرة، وذلك بعد أن فقد الذئاب فرصهم في الصعود، بينما ضمن الجوارح حفاظهم مبكرا على صدارة المجموعة الثانية، ووصولهم إلى نصف نهائي البطولة.

وسجل هدف الجوارح محمود قاسم في الدقيقة الـ27، بينما سجل هدف الذئاب إبراهيم خميس في الدقيقة الـ53.

وبدا من الواضح أن اللقاء ضحى بالكثير من إثارته بسبب الزج الصاعدين، وغياب الأجانب، فظل المرميين دون تهديدٍ حقيقيٍ في الثلث الأول، فيما عدا تمريرةً سريعةً وصلت إلى سعيد راشد على الجهة اليمنى، فراوغ ظهير الشباب، ليسددها قويةً في يد الحارس الشبابي في الدقيقة الـ12، وتبقى الكرة بعد ذلك هائمةً في منتصف الملعب، حتى تحصّل الجوارح على ركلةٍ ركنيةٍ في الدقيقة الـ27 ارتقى لها محمود قاسم بحرفنةٍ، وسجلها برأسه بقوة.

وأتى الرد سريعا من الفجيرة حين نفّذ النشيط مهند خميس ركلةً حرةً في الدقيقة الـ29، فعاني حسن حمزة لإبعاد الكرة الصاروخية عن شباكه، إلا أن الإثارة الحقيقية ربما كانت في الدقيقة الـ30 عند شبهة سقوط إبراهيم خميس في قلب منطقة الجزاء بعد عرقلةٍ من عبدالرحمن علي، ليحتسب الحكم ركلةً حرةً على حدود منطقة الجزاء، أخفق هذه المرة مهند في تنفيذها، ليمسك بها الحارس دونما مشاكلٍ.

وكانت اللقطة الأولى مع توغّلٍ شبابيٍ، وتسديدةٍ من سعد خميس أبعدها أيوب عمر في الدقيقة الـ49، استلم الفجيرة زمام الأمور، فبعد سلسلةٍ من التمريرات والعمل الجماعي، تمكّن مهند خميس من خداع محمود قاسم، ليموّل إبراهيم خميس بالكرة، فيهرب الثاني من الرقابة ويحقق التعادل في الدقيقة الـ53، بينما استطاع يوسف خلفان بث القلق مجددا في الدقيقة الـ57 حين نفذ من عدة مدافعين شبابيين، ليسدد كرةً سهلةً على المرمى.

وظلت الأفضلية للمستضيف، إلا أن سعد خميس تمكّن من تهديد المرمى في مرتدةٍ سريعةٍ وجد نفسه منفردا فيها بالمرمى في الدقيقة الـ78، ليتدخّل إبراهيم علي، قلب الدفاع، بينما كاد إبراهيم خميس أن يأتي بالهدف الثاني في الدقيقة الـ81 حين أتعب الدفاع وشتت تركيز الحارس، لولا أن طالت تمريرته على محمد عبيد، كما أضاع راشد حسن هدفا محققا في الدقيقة الـ89 حين سدد انفراده بجسد الحارس، لتبقى النتيجة تعادلا إيجابيا بين الفريقين.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب