فيديو - الوصل "يثأر" من الإمارات ويلاقي الوحدة في نصف النهائي

ردّ الوصل (الإمبراطور) دين هزيمته الرباعية من الإمارات (الصقور) بانتصارٍ بلغ 4-1 ضمن الجولة السابعة من مسابقة كأس الخليج العربي.

وحافظ الوصل على سيادته للمجموعة الأولى بعد أن كان قد ضمن صعوده، حيث أصبح في رصيده 14 نقطةٍ بالفوز، بينما تجمّد رصيد الإمارات صاحب الأرض والجمهور عند نقطته السابعة.

وفرّط الصقور رسميا في فرصة اللحاق بالإمبراطور إلى النصف النهائي ببطاقة التأهل الثانية، حيث كان يمنّي النفس بالفوز، مع انتظار نتائج الآخرين، حيث سيعوّل على إمكانية سقوط الأهلي (الفرسان الحمر) أمام الظفرة (فارس الغربية).

وسجل أهداف الإمبراطور فابيو ليما في الدقيقة الـ30، والـ55، وادجار برونو في الدقيقة الـ64 والـ74، فيما جاء هدف الصقور عبر عبدالله موسى في الدقيقة الـ61.

وبدأ اللقاء فقيرا في إثارته وفرصه، فتأخرت اللقطات الخطرة حتى الدقيقة الـ7 حين مرت ركلة حسن أمين الحرة بأعجوبةٍ أمام رأس حسن زهران، ليرد الحسين صالح بلقطةٍ منظمةٍ في الدقيقة الـ14 حين مرر الكرة بخبثٍ إلى خالد خميس، فأعادها الثاني إليه في منطقة الجزاء، إلا أن ركلته القريبة اصطدت بوحيد إسماعيل، ليستمر الدفاع الأصفر اليقظ في صد محاولات وعرضيات خالد سرواش ورفاقه قبل أن تهدد الشباك.

واستمرت معاناة الهجوم الوصلاوي مع إراحة أبرز عناصره، إلا أن الجبهة اليسرى نجحت وأخيرا في الدقيقة الـ30 إذ انبرى فابيو ليما دون رقابةٍ حقيقيةٍ لعرضية هزاع سالم وأسكنها الشباك، دون أن يخلق الخصم تهديدا فعليا على مرمى راشد علي بالمقابل، فيما عدا تسديدةٍ سهلةٍ لويلمار جوردان، فيما ضيّع ليما فرصة الهدف الثاني حين ترك له حسن أمين كرةً كان من المفترض به أن يخاطر بتسديدها.

وبعد دقائقٍ من الضغط العقيم للصقور، بدأ عمل ليما، فقام بجهدٍ فرديٍ على الجبهة اليمنى مُعرّضا الكرة، لولا أن اصطدت تسديدة زميله ادجار برونو في الدفاع، إلا أن الركلة الركنية جاءت بالهدف الثاني في الدقيقة الـ55 حين انبرى لها زهران برأسه، فأوصلها ليما بنجاحٍ إلى الشباك، قبل أن يقلّص المستضيف النتيجة في الدقيقة الـ61 حين موّل سرواش المرتدة السريعة برأسه إلى منطقة الجزاء، فتابعها عبدالله موسى برأسه أيضا لتصبح 2-1.

و"كفّر" ادجار عن فرصته المهدرة حين أتى بالهدف الثالث في الدقيقة الـ64 من تسديدةٍ لا تصد ولا ترد في شباك علي صقر، لتهدأ بعض ذلك أحداث الشوط الغزير في أهدافه حتى عاد العملاق البرازيلي بالهدف الرابع في الدقيقة الـ74 حين وضع قدمه في اللحظة المثالية ليعكس عرضية محمد خلفان في المرمى، فيما حاول هوجو فيانا الإتيان بمفاجئةٍ خامسةٍ بتسديدةٍ قويةٍ في الدقيقة الـ85.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب