الشباب يؤكد صدارة مجموعته أمام أداء الجزيرة "المخيب"

حل الجزيرة (فخر أبوظبي) ضيفا سلبيا ومستسلما على استاد مكتوم بن راشد ليخسر بنتيجة 2-1 من الشباب (الجوارح) في ثالث جولات كأس الخليج العربي.

وعزز الفريق الأخضر صدارته للمجموعة الثانية بالعلامة الكاملة التي تبلغ 9 نقاطٍ من 3 مبارياتٍ، فيما أبقى فخر أبوظبي على نقطةٍ يتيمةٍ في رصيده.

وسجل هدف الجوارح هنريكي لوفانور في الدقيقة الـ60، وجو ألفيس في الدقيقة الـ67، فيما سجل هدف فخر أبوظبي تياجو نيفيز في الدقيقة الـ92.

وزخر الشوط الأول ببعض الفرص لصاحب الأرض، إلا أن هنريكي لوفانور، مهاجمهم، كان فعالا في تبديدها، لا سيما في الدقيقة الـ21 حين أنهى ثنائيته مع جو ألفيس بتسديدةٍ ضعيفةٍ في يد خالد السناني، وفي الدقيقة الـ27 حين أساء استثمار تمريرة كارلوس فيلانويفا، فتباطئ وحده في الأمام سامحا لخالد سبيل بقطعها، بينما كانت لمانع محمد فرصةً مبكرةً اصطدت في جسد المدافع، ولجو تسديدةً في الدقيقة الـ46 تصدى لها الحارس.

وعلى النقيض من ذلك، لم يجيد فخر أبوظبي الانتفاع من بعض الأسماء القوية التي خاض بها المواجهة، حيث لم يفلح في الوصول إلى المرمى سوى بصعوبةٍ بالغةٍ، فتياجو نيفيز لم يظهر سوى في الدقيقة الـ7 حينما مرّ من عيسى محمد، وسدد كرةً قويةً بمحاذاة قائم سالم عبدالله، فيما شهدت الدقائق اختفاء سلطان الشامسي، والذي كانت تحركاته تبشّر بالخير في منطقة الخطر الشبابية.

واتضح بحث فخر أبوظبي الجاد عن التقدم في الشوط الثاني، لا سيما خلال الدقائق الـ5 الأولى التي كان تياجو نيفيز فيها هو بطل الموقف بقدمه القوية، فتوالت الكرات الثابتة على مرمى سالم عبدالله، وتبدت اللمسات الإبداعية لياسر مطر، فيما تراجعت مرتدات الجوارح، حتى أتى المجهود الفردي للوفانور في الدقيقة الـ60 حين راوغ جمعة عبدالله، ثم نفذ من بين مدافعين ثانيين في منطقة الجزاء، ليسدد الكرة في زاوية المرمى.

وهدأت حماسة الجزيرة بعد الهدف، ليضيف الشباب الثاني في الدقيقة الـ67 حين قطع لوفانور كرةً أخطأ سبيل في إعادتها إلى حارسه، فتابعها جو في الشباك، كما أضاع فيلانويفا فرصتين بتسديدةٍ ملاصقةٍ للقائم في الدقيقة الـ80، وصاروخٍ أمسكه السناني في الدقيقة الـ87، لتمر الربع الساعة الأخيرة من الشوط برتابةٍ حتى تحصّل ماجد لافي على ضربة جزاءٍ في الدقيقة الـ91 بعد عرقلته من قبل محمد مرزوق، لينبري لها نيفيز بنجاح.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب