فنزويلا تضرب عصفورين بحجر بفوزها على منتخبنا

 

من الممكن القول بأن المنتخب الفنزويلي قد خرج بمكاسبٍ أكبر من تلك التي حققها منتخبنا الإماراتي مع نهاية معسكرهما في إسبانيا.

فالأبيض خاض مباراتين وديتين ضمن تحضيراته لخوض غمار منافسات كأس آسيا 2019، ليقنع بالتعادل بنتيجة 1-1 مع هندوراس، قبل أن يخسر بنتيجة 2-0 أمام فنزويلا.

وأما فنزويلا، فبعد تعرّضها لهزيمةٍ مذلةٍ بنتيجة 4-2 أمام منتخب إقليم الباسك، فقد استطاعت استعادة مستواها أمام منتخبنا، وذلك ضمن تحضيراتها بدورها لكأس كوبا أميركا 2019.

ولم تكتفي فنزويلا بالعودة إلى نغمة الانتصارات أمام الأبيض، بل أنها قد تحسّن كذلك من مركزها الـ32 في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".

فلأن منتخب إقليم الباسك لا يعد منتخبٌ معترفٌ به رسميا من جانب الاتحاد الدولي للعبة، لن تؤثر الهزيمة الثقيلة سلبيا على رصيد المنتخب الفنزويلي من النقاط، أما انتصاره على منتخبنا –والذي يحتل المركز الـ77 عالميا- فسيؤثر إيجابيا على رصيده.

ومن المتوقع قطعا أن يتأثر التصنيف الدولي لمنتخبنا بنتائجه المتواضعة، إذ لم يحقق سوى فوزا يتيما بنتيجة 3-0 على منتخب لاوس المغمور خلال المباريات الـ7 المنصرمة له.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب

H