لجنة دوري المحترفين تفوز بجائزة أفضل منظمة كرة قدم في آسيا

حققت لجنة دوري المحترفين إنجازاً جديداً لكرة القدم الإماراتية على المستوى القاري، بفوزها بجائزة أفضل منظمة كرة قدم، معترف بها من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وذلك ضمن مسابقة جوائز صناعة الرياضة الآسيوية، وتسلم سعادة عبد الله ناصر الجنيبي رئيس لجنة دوري المحترفين الإماراتي، الجائزة خلال حفل جوائز المسابقة في دورتها الثالثة، والذي استضافته العاصمة التايلاندية بانكوك الثلاثاء الموافق السابع من نوفمبر الجاري.
وتفوق دوري الخليج العربي على أكبر وأعرق الدوريات الآسيوية التي نافست على هذه الجائزة في هذا العام، حيث كانت اللجنة المنظمة أعلنت عن تأهل ست دوريات إلى المرحلة الأخيرة للمنافسة على هذه الجائزة، وضمت القائمة النهائية، إلى جانب دوري الخليج العربي، كلا من الدوري الياباني، والدوري السعودي، الدوري الصيني، الدوري الأسترالي، والاتحاد التايلاندي لكرة القدم.
وتقوم مسابقة صناعة الرياضة في آسيا بتكريم المميزين في مختلف المجالات المتعلقة بصناعة الرياضة وتطويرها في القارة، حيث تنظم حفلاً سنوياً يتم خلاله إعلان الفائزين، وفقاً لقرارات لجنة التحكيم المكونة من أكثر من عشرين عضواً من خبراء صناعة الرياضة في قارة آسيا، والتي تحدد الفائزين استناداً إلى معايير محددة في كل فئة من فئات الجائزة التي يبلغ عددها 23.
ويأتي فوز دوري الخليج العربي بالجائزة استمراراً لما حققه "دورينا" من تطور كبير في الفترة السابقة، أهله لاحتلال صدارة ترتيب الدوريات الآسيوية في تصنيف الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، لثلاث مرات متتالية خلال عام واحد، حيث حقق دوري الخليج العربي المركز الأول في التصنيف الآسيوي في يناير ثم في يونيو وأخيراً في اكتوبر 2017.
من جانبه نسب سعادة عبد الله ناصر الجنيبي فضل الفوز بهذه الجائزة لتوجيهات القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة، التي تضع الرياضة بصفة عامة وكرة القدم على وجه التحديد في مقدمة اهتماماتها، وتحرص على توفير كل أسباب النجاح لمختلف المؤسسات الرياضية في الدولة، مؤكداً حرص لجنة دوري المحترفين على السير قدماً على نهج القيادة الرشيدة التي تستهدف الوصول إلى الرقم واحد في مختلف المجالات.
وقال الجنيبي: "ما تحقق من إنجاز يحسب لكل الأطراف ذات الصلة بمنظومة دوري الخليج العربي، من أندية وشركاء ورعاة وجمهور، حيث أسهم كل طرف بنصيبه في تطوير منظومة الدوري، ليصبح دورينا خلال سنوات قليلة واحداً من أبرز دوريات القارة الآسيوية، بل متفوقاً على كبرى الدوريات في القارة".
وأضاف: "الحصول على هذه الجائزة يدفعنا لمواصلة العمل من أجل مزيد من التطوير، من خلال الخطة الاستراتيجية الجديدة، التي أطلقتها اللجنة في مارس 2017، وتهدف إلى تحقيق الريادة وتطوير منظومة الاحتراف، في كرة القدم الإمارتية، التي نسعى للوصول بها إلى أعلى المراتب".

 



مباريات

الترتيب

H