"رونالدو تايلاند" محروم من حريته في موقعة الإمارات

لن يقدم ثيراثون بونماثان، المُلقّب بـ"رونالدو تايلاند"، كل ما جعبته حين يحل منتخب تايلاند (الفيلة) ضيوف على الإمارات (الأبيض) ضمن الدور الثالث للتصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال 2018.

ويلعب بونماثان، قائد منتخب الفيلة، في مركز قلب الدفاع، حيث تواجهه مهمةٌ عسيرةٌ تقتضي بإيقاف أحمد خليل ورفاقه.

إلا أن تفكير ابن الـ26 سيكون منصبا على هدفٍ مختلفٍ.

و"تلطّخ" سجل بونماثان بالبطاقات الصفراء، والتي كان آخرها الإنذار الذي حصل عليه في الخسارة 1-0 من المنتخب السعودي (الأخضر)، وبات عليه توخي الحيطة في أداء مهامه الدفاعية، مما سيصب في صالح الهجمات التي سيشنها الأبيض.

وقال كياتيسك سيناموانج، مدرب تايلاند، قبل المواجهة، "لقد أخبرته بأن يكون حذرا حين يقوم بالتدخلات. لا تستطيع التكهن بكرة القدم، وقد يضطر لفعل ذلك لإيقاف أحد الخصوم".

وأكثر ما يخشاه سيناموانج هو غياب نجمه عن موقعة العراق (أسود الرافدين) في الـ11 من أكتوبر/تشرين الأول، لا سيما إذا ما فشل في إيقاف المد الهجومي للأبيض في استاد محمد بن زايد.

وقد يكون من مكاسب هذا القلق ألا يتقدّم بونماثان، صاحب القدم اليسرى القوية، لتنفيذ الركلات الثابتة على مرمانا، حيث سيخشى الهجمات المرتدة السريعة لإسماعيل الحمادي ورفاقه، والتي سترغمه على القيام بالأخطاء، وتكبّد البطاقات الصفراء.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب

H