كوزمين: العين آخر فريق يتحدث عن الأخطاء التحكيمية

استهجن أولاريو كوزمين، المدير الفني للأهلي (الفرسان الحمر)، الانتقادات التي وجهها مسؤولو العين (الزعيم) إلى التحكيم، وذلك قبل مواجهة الفريقين بدوري الخليج العربي.

وكان مسؤولو نادي العين متصدر  جدول الترتيب ب22 نقطة، قد أبدوا تخوفهم قبل اللقاء المرتقب في استاد هزاع بن زايد من وجود أخطاءٍ تحكيميةٍ مؤثرةٍ، وهو ما لم يرق إلى مدرب الوصيف بـ21 نقطةٍ.

وقال كوزمين "من وجهة نظري الشخصية، العين هو آخر فريقٍ يتحدث عن الظلم التحكيمي. الأخطاء جزءٌ من كرة القدم، ولكنها تمسهم أقل من سواهم، والأهم بالنسبة إلينا ألا تكون هناك نيةً مبيتةً بالظلم، وسوء نيةٍ".

وواصل ضاحكا "ربما هم سبقوني إلى التصريح لأنهم يعلمون مسبقا بهوية الحكم الذي سيدير اللقاء، وهو ما أجهله شخصيا، فأنا لا أستطيع التحدث مسبقا عن حكمٍ لا أعرفه. أو ربما كانوا يتوقعون مني أن أصرّح بشيءٍ في هذا الصدد، فقرروا التسرّع بوضع الضغوطات على التحكيم".

وأكمل ضاحكا "كل هذا يعد جزءا من الحرب النفسية قبل أي مباراةٍ، ولاعبونا اعتادوها".

وعن المواجهة، صرّح كوزمين الذي سبقت له إدارة دفة التدريب في الزعيم بين 2011 و2013، "إنه فريقٌ قويٌ وإن افتقد إلى خدمات بعض اللاعبين، فلديه لاعبون محليون يعادلون الأجانب، ويستطيعون خلق الفارق. إنه يظل خصمٌ عنيدٌ، ونحن علينا أن نحافظ على مستوانا".

ورفض ابن الـ46 عاما الالتفات إلى الظروف التي تضاعف له فرصه في اقتناص الصدارة، "نحن لا نفكر في كوننا نمتلك مباراتين مؤجلتين، وسنلعب كل مواجهةٍ باعتبار أن الفارق بيننا وبين المتصدر كما هو عليه".

ووضع المدرب الذي أتم عامه الثاني في استاد راشد موقعتي قوانغتشو في نهائي دوري أبطال آسيا كمثالٍ على المستوى الذي على فريقه الحفاظ عليه، مشددا على أهمية الاستمرارية للفريق الراغب في النجاح، على حد تعبيره.

وتقتصر غيابات الفرسان الحمر في المواجهة على إسماعيل الحمادي، المُصاب بكسرٍ مضاعفٍ في الساق.

من العنود المهيري

 



مباريات

H