رسمياً.. الاتحاد يُعلن تمديد عقد مهدي علي 3 سنوات

أعلن اتحاد كرة القدم عن تمديد عقد الكابتن مهدي علي مدرب منتخبنا الوطني لمدة ثلاث سنوات قادمة وذلك حتى نهائيات كأس العام التي ستقام في روسيا 2018، حيث سيبدأ مشوار التصفيات خلال يونيو القادم.

وذلك في مؤتمر صحفي كبير عقده بمقره بالخوانيج الثلاثاء، وبحضور سعادة يوسف السركال رئيس الاتحاد وعبيد سالم الشامسي نائب رئيس الاتحاد رئيس لجنة المنتخبات ومحمد بن هزام الظاهري الأمين العام بالوكالة ومهدي علي مدرب المنتخب.

وكان مجلس ادارة اتحاد الكرة قد قرر تمديد العقد مع (المهندس) في اجتماعه الذي عقده في الخامس والعشرين من شهر فبراير الماضي.

ويأتي التمديد مع المهندس قبل أقل من شهر من مراسم سحب قرعة الدور الثاني من التصفيات المشتركة لكأس العالم 2018 ونهائيات أمم آسيا 2019 التي ستجرى يوم 14 أبريل المقبل في العاصمة الماليزية كوالالمبور.

وضمن (الأبيض) مقعده في النهائيات الآسيوية بصفته (البلد المنظم) بعد أن فاز بشرف الاستضافة عقب منافسة ثنائية مع إيران، وسيرتفع عدد المنتخبات المشاركة في النسخة المقبلة إلى 24 منتخبا بدلا من 16 منتخبا.

وحافظ منتخبنا على المركز الخامس على صعيد القارة الآسيوية والأول خليجياً في التصنيف الشهري الذي أصدره الاتحاد الدولي (فيفا) مطلع  مارس الجاري فيما جاء في المركز 69 عالمياً.

السركال: التمديد للمدرب يمنح المنتخب المزيد من الاستقرار

أثنى سعادة يوسف يعقوب السركال رئيس مجلس ادارة اتحاد الإمارات لكرة القدم على مجهودات المدرب مهدي علي منذ بداية توليه مسؤولية الإشراف على المنتخبات وصولاً إلى المنتخب الأول موضحاً أن تمديد العقد مع (المهندس) يأتي استمراراً للعلاقة الرسمية بين الطرفين.

وأشار رئيس الاتحاد إلى أن العلاقة بين اتحاد الكرة والمدرب يسودها الود والتفاهم والانسجام وقال "هذا الأمر مطلوب بين الطرفين ونحن سعداء بالتمديد للمدرب مهدي ونتمنى له التوفيق في مواصلة تحقيق الانجازات التي تحققت في الفترة الماضية".

وكشف السركال عن اتصالات تلقوها من بعض الاتحادات طلبوا فيها الحصول على برنامج عمل الاتحاد للتعرف على التطور الكبير الذي وصل إليه العمل داخل الاتحاد وعلى وجه الخصوص المنتخب الوطني".

وقال "المهندس مهدي علي هو الشريك الاساسي في الانجازات التي تحققت" وأضاف "المنتخب الحالي مستقر بصورة مميزة من ناحية اللاعبين والمدرب الذي يعرف كل صغيرة وكبيرة عن تشكيلته وينعم باستقرار نموذجي كان له الاثر الواضح في الجانب الفني".

سالم الشامسي: مهدي رجل المرحلة

أعرب عبيد سالم الشامسي نائب رئيس الاتحاد رئيس لجنة المنتخبات عن سعادتهم باستمرار العلاقة مع المدرب مهدي، مشيراً إلى ان المنتخب يواجه مرحلة مهمة تتطلب تظافر الجهود بين الجميع وتهيئة الأجواء أمام المنتخب حتى يحقق المطلوب منه وهو التأهل لنهائيات كأس العالم.

وقال الشامسي "نثق في أن المدرب مهدي قادر على قيادة المنتخب لتحقيق الأهداف المعلنة من قبل وقال "هنالك أجماع تام على أن مهدي هو الاكفأ ورجل المرحلة المقبلة لذلك فإن تمديد التعاقد معه يمنح المنتخب الاستقرار المطلوب" واختتم "نتمنى التوفيق للمدرب وسنكون سنداً له بكل تأكيد".

خلفية تاريخية

تولى مهدي علي مهام تدريب المنتخب في شهر أغسطس عام 2012 بعد النجاحات التي حققها مع منتخب تحت 20 سنة والذي قاده للفوز بلقب كأس آسيا للشباب بالدمام 2008 قبل المشاركة بكأس العالم تحت 20 سنة مصر 2009 والمنتخب الأولمبي الذي تأهل معه إلى أولمبياد لندن 2012 كما فاز قبل ذلك بالميدالية الفضية لدورة الألعاب الأسيوية 2010 ولقب بطولة الخليج تحت 23 سنة بالدوحة.

ونجح المهندس مهدي علي في قيادة المنتخب إلى العديد من الانتصارات والإنجازات أبرزها كان الفوز بكأس الخليج التي أقيمت في البحرين عام 2013 بعد الفوز بجميع مبارياته بالبطولة.

واكتفى في مشاركته بالنسخة الماضية في بطولة خليجي 22 التي اقيمت في الرياض بالحصول على الميدالية البرونزية بعد فوزه على عُمان في مباراة تحديد المركز الثالث قبل أن يقود المنتخب لتحقيق المركز الثالث أيضا في نهائيات كأس آسيا التي أقيمت في أستراليا مطلع العام الجاري بعد مشوار جيد في التصفيات والبطولة.



مباريات

الترتيب

H