تقييم منتخب الإمارات بعد "سلبية" عمان في خليجي 22

فشل منتخب الإمارات لكرة القدم، حامل اللقب، في تحقيق انتصاره الأول عندما تعادل سلبياً مع نظيره عمان في افتتاحية مشواره في بطولة كأس الخليج العربي "خليجي 22" ضمن مباريات المجموعة الثانية.

وجاءت المباراة بسيطرة شبه كاملة لمنتخب الإمارات على أغلب فترات المباراة، لكنه فشل في هز شباك الحارس المخضرم علي الحبسي، ليضع أول نقطة في مشوار الدفاع عن لقبه.

وستكون مهمة "الأبيض" في الجولات المقبلة أصعب عندما يتواجه مع منتخب الكويت صاحب الرقم القياسي في عدد البطولات (10 بطولات)، ثم يواجه منتخب العراق في إعادة لنهائي النسخة السابقة.

"إمارات سبورت" يقدم لكم تقييماً شاملاً لأداء منتخب الإمارات من المدرب حتى الحارس والدفاع والوسط والهجوم، والبدلاء:

المدرب مهدي علي: 6/10

استحق مدرب المنتخب مهدي علي 6/10 بعد مباراة عمان، حيث لم يستطع الخروج بانتصار أول في البطولة التي يدافع عن لقبها، وتعادل سلبياً مع منافسه عمان، كما لم ينجح في قراءة المباراة على مدار الشوطين حيث لم تقدم التبديلات الثلاثة التي أجراها أي جديد في الملعب، سواء من الناحية الفنية أو التكتيكية بل كان لخروج إسماعيل الحمادي أثراً سلبياً على "الأبيض".

حارس المرمى علي خصيف: 7/10

نال الحارس الدولي علي خصيف نسبة 7/10، لم يختبر حارس المرمى الإماراتي بشكل كبير في المباراة، مع انعدام الهجمات الخطيرة على مرماه، وخاصة بين الخشبات الثلاث، في حين نجح في إبعاد الكرات التي وصلت إليه وخرج بشباك نظيفة.

الدفاع: 7/10

تشكل دفاع منتخب الإمارات من الظهير الأيمن عبد العزيز هيكل وقلب الدفاع محمد أحمد وزميله مهند العنزي والظهير الأيسر عبد العزيز صنقور.

بداية استحق عبد العزيز هيكل 6/10 وهو الذي كان جيداً في الناحية الدفاعية لكنه هجومياً كان سيئاً جداً وهو الذي بحث عن التخلص من الكرة في كل من تصله في الخط الأمامي، في المقابل كان نال محمد أحمد 7/10 حيث وقف بشكل منافس أمام هجمات منتخب عمان وكان السبب في إبعاد أكثر من كرة عن مرمى علي خصيف والخروج بشباك نظيفة.

في الطرف الآخر كان مهند العنزي الأفضل في الخط الخلفي واستحق نسبة 8/10 رغن هفوة وحيدة كادت تتسبب بخطورة على مرمى علي خصيف لولا تدخل الدفاع وإبعاد الكرة، وكان لوجوده وخاصة في منطقة الجزاء التأثير الكبير في غياب خطورة هجوم عُمان، وأخيراً كان عبد العزيز صنقور أفضل من زميله عبد العزيز هيكل واستحق نسبة 7/10 حيث كان إيجابياً في الناحية الدفاعية والهجومية وكان سداً في الجهة اليسرى من الدفاع الإماراتي على مدار 90 دقيقة.

الوسط: 8.5/10

كان وسط الإمارات مكوناً من خميس إسماعيل وعامر عبد الرحمن في الارتكاز، إلى جانب كل من إسماعيل الحمادي وعمر عبد الرحمن "عموري" في النزعة الهجومية.

برز خميس إسماعيل في الوسط الدفاعي ونجح في إبعاد خطورة وسط عمان لكنه حركته البطيئة كانت السلبية الوحيدة واستحق 7.5/10، في حين كان عامر عبد الرحمن نجم الوسط في المنتخب وكان خلف قتل هجمات المنافس والعودة للتغطية خلف الدفاع إلى جانب الدور الهجومي الفعال له في صناعة الهجمات لزملائه واستحق 8.5/10.

وفي النزعة الهجومية، كان إسماعيل الحمادي نجم المباراة بلا منازع على مدار الشوطين، تحرك وشكل خطورة هجومية وصنع الكرات وشارك في النواحي الدفاعية، كان وراء هجمتين على مرمى علي الحبسي لكن تألق الأخير حال دخول تسجيله لأي هدف، استحق 9/10 في مباراة اليوم رغم خروجه مستبدلاً قبل نهاية المباراة بربع ساعة.

الهجوم: 5/10

شارك كل من علي مبخوت وأحمد خليل في الخط الهجومي لتشكيلة مهدي علي.

لم يقدم الشاب علي مبخوت أي شيء يذكر على مدار 59 دقيقة شارك بها في المباراة، غاب عن التسديد والتمريرات الصحيحة وصناعة اللعب وكان خروجه مبكراً نتيجة لمستواه السيء ونال 4/10، في المقابل حاول أحمد خليل تقديم شيء يذكر في المباراة، ساند الدفاع بشكل كبير خاصة في الكرات الثابتة والركنية، كما أنه جرى في طول الملعب وعرضه، لكن دوره الهجومي لم يكن على حسب المتوقع، سدد على مرمى علي الحبسي وظهر في بعض اللمسات لكنه فشل في هز شباك المنافس العماني واستحق 6/10.

البدلاء:

ظهر إسماعيل مطر في الدقيقة 59 من عمر الشوط الثاني، حل بديلاً للمهاجم علي مبخوت وشارك كثيراً في الدور الهجومي، لكنه لم يقدم شيئاً يذكر طوال الدقاق التي شارك بها واستحق 6/10.

كما شارك لاعب الوسط حبيب الفردان في الدقيقة 74 من الشوط الثاني بديلاً لإسماعيل الحمادي، حاول الفردان أن يشكل خطورة هجومية في الدقائق الأخيرة لكن لمساته كانت قليلة، كان وراء الهجمة الفرصة الأخطر لـ"الأبيض" الإماراتي بتمريرة انفرد بها أحمد خليل بالمرمى قبل أن يضع تمريرة طولية بعيدة عن زميله إسماعيل مطر لتضيع الفرصة، حبيب الفردان استحق أيضاً 6/10.

أخيراً شارك لاعب الوسط ماجد حسن في الوقت بدل الضائع من الشوط الثاني تحديداً في الدقيقة 90+1، كانت مشاركته هي للمشاركة فقط ولم يلمس الكرة سوى مرات قليلة بسبب 4 دقائق بدل ضاع منها الحكم مرعي العواجي واستحق 5/10.

من أحمد ديب



مباريات

الترتيب

H