لوفانور يقارن بين الشباب وفريقه المولدوفي .. ويعد بالمنافسة

عقد هنريكي لوفانور، مهاجم الشباب (الجوارح)، المقارنات بين الروح الإيجابية التي تسود فريقه الإماراتي وبين ما كان يقاسيه من سلبيةٍ وانهزاميةٍ في الدوري المولدوفي.

وقال اللاعب البرازيلي الأصل لصحيفة "الإمارات اليوم" المحلية "الوضع مختلف تماماً عن الأندية السابقة التي لعبت لها في الدوري المولدوفي، والتي كانت تتأثر كثيراً بالهزائم ويكون هناك خلافات مستمرة بين اللاعبين".

وواصل اللاعب السابق لفريق شيريف تيراسبول المولدوفي "هذا غير موجود في فريق الشباب، وهو ما أسعدني كثيراً، إذ أصبحت أشعر بالراحة والتعاون من الجميع في الفريق. في حالة الهزيمة، لا تكون هناك حالة من الإضراب، ويركز الفريق في المباريات التي تليها دون الحديث عن الهزيمة، وهو أمر جيد".

وأكد لوفانور أن مواطنه كايو جونيور، المدير الفني للفريق، دائماً ما يتحدث مع اللاعبين عن التعاون داخل الملعب، وأن تكون هناك روح واحدة تجمع اللاعبين مع الجهاز الفني والإداري، وهو الأمر الإيجابي الذي انعكس على حياته الشخصية أيضاً التي يعيشها هنا برفقة زوجته وابنته في تجربته الأولى مع الكرة العربية.

وعن حظوظ الجوارح، أوضح "مازالت بطولة الدوري في بدايتها، و7 مباريات فقط غير كافية للحكم على فريق الشباب، ولا على المستوى الذي ظهرت به. نعم، لقد أحرزت 5 أهداف في أول 7 مباريات، ولكن مازال أمامي الكثير لأقدمه مع الفريق مع التأقلم أكثر مع الفريق".

وأضاف "أتوقع أن يظهر الفريق بشكل أفضل لأنه يضم مجموعة كبيرة من اللاعبين المميزين"، مختتما حديثه بالتأكيد على أنه موجود مع الفريق من أجل المنافسة على مختلف البطولات، وهو حق للجوارح ولاعبيه، خصوصاً بعد الظهور الجيد في البطولة حتى الآن، والتواجد مع الأربعة الكبار في جدول الترتيب.

ويستعد الجوارح للحلول ضيوفا على اتحاد كلباء في الجولة الثانية من كأس الخليج العربي، بعد أن كان الفريق قد خرج منتصرا من الجولة الأولى بنتيجة 3-0 أمام الوصل.



مباريات

الترتيب

H