كايو جونيور لإعلام بلاده: جاهز للعودة إلى البرازيل .. و"يفضح" جمهورنا

 

اعتبر كايو جونيور، المدير الفني الحالي للشباب (الجوارح)، أنه بات جاهزا للعودة إلى التدريب في الدوري البرازيلي ليكون أحد أفضل المدراء الفنيين في تاريخ البلد الأمريكي الجنوبي.

وقال مدرب الجوارح في حوارٍ مطوّلٍ لصحيفة "جلوبو اسبورت" البرازيلية "لقد بت أكثر احترافيةً، وأكثر خبرةً. أشعر بالكثير من الثقة بأنه حين سيحين وقت عودتي إلى البرازيل إلى نادٍ يود توظيفي كمديرٍ فنيٍ، سأكون أحد أعظم مدربي الكرة البرازيلية. إنها مسألة وقت لا أكثر".

واعترف المدرب الذي مني بهزيمتين متتاليتين في دوري الخليج العربي بحلمه التدريبي الأكبر، "أريد أن أدرب المنتخب الوطني البرازيلي. للأسف، إن القدرات التدريبية ليست المعيار الذي يضعه الاتحاد البرازيلي في العقود المنصرمة لاختيار المدربين. للأسف، إنها عادةً في البرازيل، ولكني أود تدريب المنتخب، وأود المنافسة على كأس العالم".

وتحدّث المدرب البرازيلي الذي سبق له تدريب الجزيرة أيضا عن ضعف الحضور الجماهيري في الإمارات، "المدرجات هنا لا تستقبل عددا كبيرا من الجماهير. الأمر عائدٌ إلى التعداد السكاني الصغير لدبي، والذي يتكون في معظمه من الوافدين. كما أن الجماهير تفضّل مشاهدة المباريات من منازلها المكيفة، والمناخ الحار مسؤولٌ عن ذلك".

ويواجه كايو جونيور ضغوطا متعاظمة لمواصلة الانطلاقة الصاروخية التي حظي بها في الدوري، حيث تثير الهزيمتين الأخيرتين قلق جماهير الجوارح.

من العنود المهيري  



مباريات

الترتيب

H