رئيس لجنة اللاعبين يترك منصبه بعد أزمة تمديد فترة القيد

أعلن يوسف السركال رئيس الاتحاد الاماراتي لكرة القدم قبول اعتذار ناصر اليماحي عن عدم الاستمرار في منصبه كرئيس للجنة أوضاع وانتقالات اللاعبين بعدما ارتكب خطأ بتمديد فترة القيد.

وقال السركال بعد اجتماع لاتحاد الكرة في أبوظبي للصحفيين الجمعة "قبلنا اعتذار ناصر اليماحي عن عدم الاستمرار في رئاسة اللجنة وسنقوم بتشكيل لجنة جديدة خلال أيام."

وكانت اللجنة قررت تمديد فترة تسجيل وقيد اللاعبين لمدة ساعتين عن موعدها الاصلي الذي انتهى منتصف ليل الثاني من أكتوبر تشرين الأول الجاري ليستفيد من القرار أربعة اندية هي الوصل وبني ياس والفجيرة والشعب بتسجيل لاعبين في هذه الفترة.

وأثار ذلك جدلا واسعا في وسائل الإعلام المحلية حول قانونية هذه الخطوة ليضطر الاتحاد الإماراتي إلى إيقاف اللاعبين المنتقلين بعد انتهاء المدة الرسمية للانتقالات ومخاطبة الاتحاد الدولي (الفيفا).

لكن فيفا رد على الاتحاد الاماراتي بعدم قانونية تمديد فترة التسجيل ليقرر الاتحاد الاجتماع أمس الجمعة لبحث القضية.

وقال السركال إنه تقرر في الاجتماع دعوة الأندية المحترفة البالغ عددها 14 ناديا إلى اجتماع في غضون يومين لتشكيل وفد للسفر إلى زوريخ وعرض القرار الذي ستتخذه الأندية على فيفا.

وقال السركال "إذا لم يقتنع الفيفا باقتراح الأندية سيبقى الوضع على ماهو عليه ويتم تسجيل اللاعبين في فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل."

وبعد انتهاء المدة الرسمية للانتقالات انضم البرتغالي هوجو فيانا من الأهلي إلى الوصل ومحمد ناصر من الوصل إلى بني ياس وسعد سرور من الأهلي إلى بني ياس وتعاقد الشعب مع أحمد جمعة وقيد الفجيرة الحارس أحمد إبراهيم.



مباريات

الترتيب

H