الشارقة يرفض عرض الفجيرة ويلمح إلى جلب برازيلي بجنسية آسيوية

 

نفى خالد صفر، المتحدث الرسمي باسم نادي الشارقة "الملك"، ما روّجت له بعض وسائل الإعلام عن وجود عرضٍ من نادي الفجيرة لضم 4 لاعبين مواطنين من صفوف فريقه دفعةً واحدة.

وكانت الأنباء قد أكدت وجود عرضٍ من النادي الصاعد حديثا إلى مصاف دوري الخليج العربي لضم كلٍ من سالم خميس، أحمد خميس، علي السعدي وعبدالله درويش.

وتساءل صفر "إذا خرج هؤلاء الأربعة، من سيبقى في فريق الشارقة؟"

وأضاف "لم يأتنا عرضٌ من هذا النوع. ثم إنهم من أهم اللاعبين، والشيخ أحمد بن عبدالله آل ثاني، رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة، متمسكٌ بالمواطنين".

وعن ملف الأجانب، قال صفر "على الأرجح، سيبقى البرازيلي راموس في الدفاع، والمهاحم البرازيلي فيليبي مستمرٌ. أما البرازيلي زي كارلوس، فانتهت إعارته وحان رحيله، بينما حصل الكوري كيم جونج على عرضٍ آخر، ولن يتم تجديد التعاقد معه"، مقرّا ببحث الملك حاليا عن مهاجم.

وعما إذا كان هناك اتجاهٌ للإتيان بمحترفٍ غير آسيوي الأصول ويحمل الجنسية الآسيوية لشغل مركز الأجنبي الرابع، صرّح صفر بأن الشارقة "يمكن أن نقوم بذلك، لم لا ما دام المجال مفتوحٌ؟ كل الأندية باتت تستفيد من هذه الثغرة، وبعض الأندية، كالأهلي، استطاعت الاستفادة منها للإتيان بلاعبٍ قوي"، في إشارةٍ إلى لويس خيمينيز، التشيلي ذو الجنسية الفلسطينية.

وشدد صفر على أن إمكانية التعاقد مع برازيليٍ رابعٍ يحمل الجنسية الآسيوية لا علاقة له بتعصب البرازيلي باولو بوناميجو، المدير الفني للفريق، لمواطنيه على غرار بعض المدربين.

وأوضح صفر "بوناميجو بالذات، ومن خلال علاقتنا معه، نستطيع القول أنه لا يفكر بهذه الطريقة. إنه يحب مواطنيه بطبيعة الحال، وسبق له دعم زي كارلوس والوقوف معه، ولكنه بشكلٍ عام، يميّز المواطنين عن غيرهم، وينصحنا بالتمسك بهم ليعمل هو بنفسه على تطويرهم".

وكان سالم خميس، نجم الشارقة المخضرم، قد أعلن لـ"إمارات سبورت" رفضه لعرض الفجيرة المزعوم، مؤكدا على ارتياحه في صفوف الملك.

من العنود المهيري  



مباريات

الترتيب

H