مع قدوم جورجينيو .. مدير الفريق: من المستحيل ألا ينافس الوصل

 

رفض حميد يوسف، مدير الفريق الأول في نادي الوصل (الفهود)، أن يكون التعاقد مع البرازيلي جورجي جورجينيو مديرا فنيا جديدا للفريق هو فقط بهدف الخروج من منطقة الخطر في مؤخرة الجدول.

وقال يوسف في حوارٍ حصريٍ لـ"إمارات سبورت" أن "طموحنا بكل تأكيد هو تحقيق النتائج الإيجابية، لتعود هيبة الفريق التي اختفت، لا سيما في الموسم المنصرم حينما حل بالمركز الـ12، وهو ما لا يتناسب مع اسم وتاريخ الوصل صاحب البطولات".

ولكنه عاد ليؤكد بأن المنافسة تظل حقا مشروعا للفهود، "كمديرٍ للفريق، أقول أنه من المستحيل ألا ينافس الوصل. عقلية الفوز موجودةٌ ومترسخةٌ في اللاعبين والإدارة، وحتى الجماهير".

ونفى الإداري أن يكون التعاقد مع جورجينيو، بطل كأس العالم في 1994 مع المنتخب البرازيلي، صفقةٌ دعائية بالمقام الأول، مشددا على أن تعاقد الإدارة مع جورجينيو كان "بعد النظر إلى سيرته الذاتية وقدرته على تحقيق طموحات الفريق".

وعن أجانب الفهود، أوضح مدير الفريق أن هناك "خطوطٌ عريضةٌ خاصةً بالأجانب سيتم الاتفاق عليها بين الإدارة والمدرب، فالمدرب قد يجهل المواطنين المطلوب التعاقد معهم، ولكن من المهم أخذ رأيه الفني في الأجانب، ومن المستحيل أن يفرض أحد الطرفين اللاعبين على الآخر".

وعما إذا كان جورجينيو، والذي سبق له تدريب كاشيما أنتلرز الياباني، قد يأتي بمحترفٍ آسيويٍ ياباني إلى القلعة الصفراء، أكد يوسف على أن هذه التكهنات سابقةٌ لأوانها.

من العنود المهيري  

 



مباريات

الترتيب

H