وليد عنبر .. نجومية تحتضر بين أروقة الأهلي

 

خبت نجم الشاب وليد عنبر، لاعب خط وسط الأهلي (الفرسان) ومنتخب الإمارات الأولمبي، بعد عامٍ أولٍ لم يُمنح فيه الفرصة الكافية للعب مع الفريق، مما جعل الشارع الرياضي يتساءل عن مصير الموهبة الصاعدة.

وكان عنبر قد بدأ في خطف الأضواء في موسم 2009-2010 حينما افتتح مشواره في دوري المحترفين مع نادي الإمارات الخيماوي، كما قاد المنتخب الإماراتي في العام نفسه إلى لقب كأس الخليج للناشئين، ليجد نفسه في صيف 2013 يوقع على عقدٍ يربطه مع الأهلي لمدة 4 سنوات.

واعترف عنبر في لقاءٍ حصريٍ جمعه بـ"إمارات سبورت" بعد انقضاء موسمه الأول في القلعة الحمراء "إنني أتخوف من عدم الالتحاق بالمنتخب الأول لأني لا ألعب في الأهلي"، رغم تأكيداته بأنه دائما ما يحصل على فرصة اللعب أساسيا في المنتخب الأولمبي، حتى وإن لم يكن يشارك باستمرارٍ في ناديه.

ودافع الهدّاف الصغير عن مدربه الروماني قائلا "المشكلة ليست في عدم اقتناع المدرب أولياريو كوزمين بي. ربما لست أساسيا في فريقه، ولكن كوزمين دائما ما يشجعني ويرفع من معنوياتي، ولقد سمح لي بالمشاركة مرةً في الفترة الأخيرة. إن المشكلة كانت في إصاباتي المتكررة".

وأوضح "إن التدريبات في الأهلي أقوى بـ5 أو 6 مرات من نظيرتها في نادي الإمارات، فلم أتحمّلها، فواجهت صعوباتٍ جمة، وتعرضت لإصاباتٍ متوالية".

وواصل بثقةٍ "لا أخشى أن تنساني الجماهير الإماراتية، ولم يحبطني موسمي الأول مع الأهلي، ولكن إذا وصلت إلى موسمي الثاني، واستمر الوضع بابتعادي عن اللعب المستمر، سأبحث عن فرصة الإعارة إلى نادٍ آخر في فترة الانتقالات الشتوية".

وأكد لاعب الفرسان أن لديه عروضٌ كثيرة، وقال "ليس شرطا أنها عروضٌ من أندية أبوظبي كما يتردد. هناك عرضٌ من نادٍ في دبي، ولكن الأهلي يرفض التفريط بي".

وكان عنبر قد شارك مؤخرا مع الأبيض الأولمبي في بطولة كأس آسيا، إلا أنهم ودعوا من ربع النهائي بالخسارة من الأردن.

من العنود المهيري  



مباريات

الترتيب

H