سرقات واعتداءات جماهيرية على الترجي بعد توديعه لكأس تونس

حاول عدد من مشجعي الترجي الغاضبين الاعتداء على لاعبي الفريق بعد تحميلهم مسؤولية الخروج المخيب من الدور الأول لكأس تونس.

وكان كبير الكرة التونسية قد أهدر ركلة جزاء أمام نجم المتلوي، قبل أن تستقبل شباكه هدفا في الوقت القاتل، ليودّع البطولة.

وتوافدت أرقاما عالية من جماهير النادي على مران الفريق، حيث صبت جام غضبها على اللاعبين.

واجتاح عدد من المشجعين أرض المران، حيث حاولوا الاعتداء على بعض اللاعبين، مثل سعيد بقير، فيما عمد البعض الاخر لسرقة التجهيزات الرياضية.

وكان هذا أول مرانٍ تحت قيادة خالد بن يحيي، المدير الفني الجديد، إذ تسبب توديع الكأس المبكر في إقالة منذر الكبير.



مباريات

الترتيب

H