إعادة إياب نهائي دوري أبطال افريقيا في ملعب محايد بعد كأس الأمم

تونس - قالت وكالة تونس افريقيا للأنباء اليوم الأربعاء إن الاتحاد الافريقي لكرة القدم قرر إعادة مباراة إياب نهائي دوري أبطال افريقيا بين الترجي التونسي والوداد البيضاوي المغربي في ملعب محايد بعد نهائيات كأس الأمم المقررة في مصر في وقت لاحق هذا الشهر.

وكان الاتحاد الافريقي قرر في الأول من يونيو حزيران إلغاء مباراة الإياب بين الترجي وضيفه الوداد في تونس بعدما توقفت المباراة طويلا بسبب احتجاجات الفريق المغربي على إلغاء هدفه في الشوط الثاني عندما كان الفريق التونسي متقدما 1-صفر على استاد رادس الأولمبي.

وانتهت مباراة الذهاب في المغرب بالتعادل 1-1 ليتفوق الترجي 2-1 في مجموع المباراتين ويحتفل حينها بلقبه الثاني على التوالي في أرفع بطولة للأندية في القارة.

وقالت الوكالة "قررت اللجنة التنفيذية للاتحاد الافريقي لكرة القدم (كاف) خلال اجتماعها الطارئ اليوم الأربعاء إعادة المباراة بملعب محايد بعد نهائيات كأس أمم افريقيا (مصر 2019) معللة قرارها بعدم توفر ظروف اللعب والسلامة للسير العادي للمباراة".

وأضافت "كما قررت اللجنة التنفيذية الزام الترجي الرياضي بإعادة رمز (كأس) البطولة والميداليات إلى الكاف.

"كما قررت اللجنة التنفيذية اعتماد نتيجة مباراة الذهاب التي أقيمت في الرباط وانتهت بالتعادل (1-1).

وكان رئيس الاتحاد الافريقي أحمد أحمد قرر عقب الأحداث التي شهدتها مباراة الإياب الدعوة لاجتماع طارئ للجنة التنفيذية للتشاور.

وتعادل الفريقان ذهابا 1-1 في الرباط وفي الإياب تقدم الجزائري يوسف البلايلي بهدف للترجي قبل أربع دقائق من نهاية الشوط الأول.

واعتقد الوداد أنه أدرك التعادل في الدقيقة 59 لكن الحكم ألغى الهدف بداعي وجود تسلل.

وطالب لاعبو الوداد باللجوء لتقنية حكم الفيديو المساعد للتأكد من صحة هدف وليد الكرتي لكن الحكم رفض قبل أن يبلغهم بوجود مشكلة في هذا النظام بالملعب ليتوقف اللقاء لمدة طويلة.

وتدخل رئيس الاتحاد الافريقي وتشاور مع مسؤولي الفريقين ومراقبي المباراة دون الوصول إلى حل.

وبعد انتظار طويل قرر الحكم إلغاء المباراة واعتبار الترجي فائزا.



مباريات

الترتيب

H