كاف: المغرب يناقض نفسه في أزمة إفريقيا لهذه الأسباب

قال الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف" إن المغرب يناقض نفسه بطلب تأجيل بطولة أمم إفريقيا في الفترة من 17 يناير حتى 8 فبراير من العام 2015، بسبب تفشي مرض إيبولا.

وكان كاف قد أصدر بيانا رفض فيه تأجيل البطولة ممهلاً المملكة حتى يوم السبت القادم لإعلان موقفها النهائي.

وتساءل كاف في بيانه الذي أصدره اليوم عقب اجتماع المكتب التنفيذي بالحكومة المغربية حول الأسباب الحقيقية وراء الطلب المغربي بتأجيل البطولة، حيث أشار كاف إلى أن المغرب سيستضيف خلال شهر ديسمبر بطولة كأس العالم للأندية، وهي المسابقة التي سيشارك بها نادى ريال مدريد القادم من إسبانيا، وهي البلد التي أعلنت مؤخراً اكتشاف إصابة بمرض ايبولا فيها.

وواصل كاف تعجبه مؤكداً أن أهم أسباب المغرب لعدم تنظيم البطولة في موعدها هو أن وزارة الصحة المغربية حذرت من التجمعات الجماهيرية، في حين أن الحضور الجماهيري في مونديال الأندية سيكون أكبر بكثير من كأس الأمم الإفريقية.

وأشار البيان إلى أن فقط غينيا هي من بين الدول الثلاث المنتشر بها الوباء، التي لديها فرصة للتأهل لأمم إفريقيا، علماً أن غينيا تقام مبارياتها على ملاعب "الدار البيضاء" بالمغرب، بعد قرار "كاف" نقل مباريات الدول المصابة خارج أراضيها، وهو ما يعنى قدرة المغرب في السيطرة على الوضع الصحي بداخلها.

ومن المنتظر أن توقع عقوبات مغلظة على المغرب حال إصرارها على عدم تنظيم البطولة في موعدها، قد تصل إلى حرمان أسود الأطلس من المشاركة الإفريقية لمدة دورتين متتاليتين بجانب البطولة المقبلة.

من محمد البنهاوي

 



مباريات

الترتيب

H