الهلال يغسل أحزانه الآسيوية ويستعيد صدارة الدوري

الرياض - انتزع فريق الهلال فوزاً صعباً من ضيفه التعاون 3-1 خلال المباراة التي جمعتهما اليوم الأحد في الجولة الرابعة من الدوري السعودي الممتاز لكرة القدم.

وسجل أهداف الهلال كارلوس إدواردو (هدفين) في الدقيقتين 9 و90 ومحمد البريك في الدقيقة 79 بينما سجل هدف التعاون الوحيد نايف الموسى في الدقيقة 64.

وبهذا الفوز استطاع الهلال الخروج من أحزانه بعدما ودع بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم من الدور نصف النهائي على يد الأهلي الإماراتي واستعاد الهلال صدارة ترتيب الدوري السعودي بعدما رفع رصيده إلى 12 نقطة مسجلا العلامة الكاملة بالفوز بكافة مبارياته في الدوري.

في المقابل توقف رصيد التعاون عند سبع نقاط في المركز الخامس.. وتعد هذه الخسارة هي الأولى للتعاون هذا الموسم.

وجاء الشوط الأول سريعا من الطرفين وتبادلا كلاهما الهجمات الخطيرة على المرميين ولم تستمر فترة جس النبض كثيرا لاسيما وأن سلمان الفرج كسر حاجز الصمت في الدقيقة وسدد كرة قوية مرت فوق العارضة.

لم تنتظر جماهير الهلال طويلا ففي الدقيقة التاسعة نجح الهلال من افتتاح التسجيل عن طريق كارلوس إدواردو.

وجاء الهدف عندما لعب محمد البريك كرة عرضية ارتقى إليها إدواردو وقابلها برأسه داخل المرمى.

استمرت محاولات الهلال في محاولة لإضافة هدف ثان وفي الدقيقة 14 سدد عبد العزيز الدوسري كرة قوية مرت بجوار القائم لفايز السبيعي حارس التعاون.

وانحصر اللعب قليلا في وسط الملعب حتى الدقيقة 20 والتي شهدت توغلا من ألميدا من الناحية اليسرى وسدد كرة أرضية لكن السبيعي حولها ببراعة لضربة ركينة لم يستغلها مهاجمو الهلال.

ونشط فريق التعاون بحثا عن تعديل النتيجة في ظل تراجع غير مبرر من جانب فريق الهلال.

وكاد نايف الموسى ان يعادل النتيجة في الدقيقة 27 عندما توغل بول إيفولو من الناحية اليمنى ولعب الكرة للموسى لكنه سددها في جسد الحارس عبد الله السديري.

استمرت محاولات التعاون وأضاع الموسى فرصة هدف مؤكد للتعاون في الدقيقة 31 عندما لعب خالد الزيلعي كرة عرضية من الناحية اليمنى ارتقى إليها الموسى ولعبها براسه لكنها مرت بجوار القائم الأيمن لحارس الهلال.

واستمرت محاولات التعاون بحثا عن احراز التعادل في الوقت الذي تراجع فيه الهلال لوسط ملعبه للحفاظ على تقدمه لينحصر اللعب في وسط الملعب حتى أطلق الحكم صافرة نهاية هذا الشوط.

نشط الهلال مع بداية الشوط الثاني في محاولة لإضافة هدف ثان يريح من أعصاب لاعبيه في الوقت الذي تراجع فيه التعاون لوسط ملعبه واعتمد على الهجمات المرتدة.

وكاد سلمان الفرج أن يضيف الهدف الثاني للهلال في الدقيقة 54 عندما لعب محمد البريك كرة عرضية أرضية من داخل منطقة جزاء التعاون قابلها الفرج بتسدية قوية لكن السبيعي تألق وحول الكرة لركنية لم يستغلها مهاجمو الهلال.

وانحصر اللعب في العشر دقائق التالية وبالتحديد حتى الدقيقة 64 عندما لعب بول إيفولو كرة بينية لنايف الموسى الذي انفرد بالحارس وسدد كرة قوية سكنت مرمى الهلال معلنة عن تعادل الفريقين.

وفي الدقيقة 71 سدد كارلوس ادواردو كرة قوية من ضربة حرة مباشرة من خارج منطقة جزاء التعاون لكن المتألق السبيعي أمسكها.

كثف الهلال من هجماته في محاولة لإحراز هدف ثان.. واستطاع محمد البريك أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 79 عندما استلم كرة عرضية من الناحية اليسرى قابلها بتسديدة قوية فشل السبيعي في ابعادها لتسكن مرماه.

بعد الهدف ضغط التعاون بكامل صفوفه بحثا عن تعديل النتيجة لكنه لم يشكل الخطورة المطلوبة على المرمى مما دفع فريق الهلال للخروج من مناطقهم الدفاعية وشن هجمات مرتدة على مرمى التعاون.

وكاد ياسر الشهراني ان يضيف الهدف الثالث عندما انفرد بالسبيعي الذي تألق وأبعد الكرة.

ولكن تألق السبيعي توقف في الدقيقة الأخيرة من المباراة عندما تلقى ادواردو كرة عرضية أرضية داخل منطقة جزاء التعاون وسدد كرة قوية فشل السبيعي في التصدي لها.

حاول التعاون استغلال الوقت بدلا من الضائع لتقليص الفارق لكن الحكم اطلق صافرة نهاية المباراة معلنا فوز الهلال 3 / .1



مباريات

الترتيب