مدرب التعاون: سنحمل هذا التعادل معنا إلى الدوري السعودي

لم يحزن مانويل جوزيه، المدير الفني للتعاون السعودي، من توديعه لبطولة الأندية الخليجية من دورها الربع نهائي على يد النصر الإماراتي (العميد)، مركزا على أهمية الدروس التي خرج بها.

وقال المدرب عقب المباراة التي انتهت بنتيجة 1-1 في وقتها الأصلي "بالنسبة للاعبينا، كانت أول مباراةٍ يخوضونها على مستوىً إقليمي أو قاري. يجب أن نستغل هذا التعادل، وأن نأخذ الخبرة التي حققناها منه معنا إلى الاستحقاقات القادمة على الصعيدين المحلي والخارجي".

وأقر المدرب البرتغالي بأنه يعاني مشكلةً هجوميةً معقّدة حرمته من الخروج منتصرا من استاد آل مكتوم "لدينا مشكلةٌ هجومية، ففي آخر 6 مباريات في دوري عبداللطيف جميل، لم يكن متوفرا لدي أي مهاجمٍ، ولكني اليوم لعبت بمهاجمين، وقدموا حلولا أكثر مما توقعنا منهم".

وواصل مبررا "لقد لعبنا بمهاجمٍ، ولكن لم نلزمه بالوقوف أمام المدافعين وانتظار الكرة".

وعن المواجهة التي لم تحسمها سوى ركلات الترجيح "لقد كانت عرضا مميزا في كرة القدم. في بداية المباراة، أضعنا الكثير من الكرات، ومنحنا العميد هدفا".

أما عقب زيارة بريت هولمان لشباك التعاون، فوصف جوزيه مجريات اللعب قائلا "شرعنا في الضغط عليهم، ولم نعطهم فرصةً ليهاجمونا، بل بتنا نقطع الكرة من ملعبهم ونخلق من خلالها الفرص، حتى استطعنا نسجل هدف التعادل، إلا أن فرطنا في العديد من الفرص حتى اضطررنا للجوء إلى ركلات الترجيح".

وكان النصر قد تأهل أولا في مجموعته، فيما تأهل التعاون بعد حلوله ثانيا مع نهاية دور المجموعات، إذ انتصر في مباراةٍ وأنهى 3 منهن متعادلا.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب