الهلال يهزم الاتحاد في لندن ويتوج بكأس السوبر

حسم الهلال مواجهته اللندنية مع الاتحاد وهزمه 2-1 السبت في الكأس السوبر السعودية لكرة القدم، على ملعب لوفتوس رود الخاص بنادي كوينز بارك رينجرز.

وسجل للهلال البرازيلي كارلوس إدواردو (35) والفنزويلي جيلماين ريفاس (60) وللاتحاد المغربي كريم الأحمدي (66).

وكان الهلال قد توج باللقب على نفس الملعب قبل ثلاثة مواسم، عندما تفوق آنذاك على جاره النصر بهدف رافعا رصيده من البطولات إلى 58.

وشهدت المباراة مشاركة 14 لاعبا أجنبيا دفعة واحدة، إذ لعب مع كل فريق 7 لاعبين مع بقاء الثامن على مقاعد البدلاء، بعد قرار الاتحاد السعودي بزيادة عدد اللاعبين الأجانب من أجل رفع مستوى الدوري.

وشكلت المباراة المشاركة الأولى للإماراتي عمر عبد الرحمن مع ناديه الجديد الهلال، بينما واجه مدرب الاتحاد الأرجنتيني رامون دياز ناديه السابق.

ودانت الأفضلية خلال الشوط الأول للهلال الذي شكل خطورة كبيرة على مرمى منافسه، وكاد يفتتح النتيجة بعد مرور تسع دقائق لكن رأسية سالم الدوسري مرت بجوار القائم (10).

أهدر بعدها البيروفي أندريه كاريو فرصة محققة عندما صوب الكرة فوق العارضة (33).

بعدها بدقيقة ومن خطأ دفاعي فادح، نجح الهلال في افتتاح التسجيل بواسطة قائده البرازيلي كارلوس إدواردو الذي استفاد من هفوة المدافع أحمد عسيري ولعب الكرة قوية داخل المرمى (35).

ومع انطلاقة الشوط الثاني، كان الاتحاد قريبا من التعديل لكن كرة حسن معاذ القوية مرت بجوار القائم (47)، وتهيأت فرصة للهلال لمضاعفة النتيجة ولكن كرة محمد كنو القوية تصدى لها عساف القرني وحولها لركنية بصعوبة (50).

ولاحت فرصة محققة للاتحاد ولكن كرة البرازيلي رومارينيو مرت بمحاذاة القائم (59).

وأمّن الفنزويلي ريفاس تقدم فريقه بهدف ثان بعد مواجهة الحارس القرني وتجاوزه، فلعب الكرة داخل المرمى الخالي (60).

وقلص الاتحاد الفارق عن طريق المغربي الأحمدي الذي صوب كرة قوية ارتطمت بالمدافع علي البليهي وأخذت طريقها داخل المرمى (66).

وكاد الهلال يقتل المباراة بهدف ثالث ولكن كرة المدافع حسن معاذ ارتطمت بالقائم عن طريق الخطأ (78).

واستضافت لندن المباراة للمرة الثالثة، بعدما أقيمت نسخة الموسم الماضي على ملعب نادي فولهام.

 



مباريات

الترتيب

H