فضّ العلاقة بين لوبيز والأخضر السعودي بـ"مليون دولار"

باتت ساعات الإسباني لوبيز كارو معدودة مع المنتخب السعودي الأول، بعد أن فشل في تحقيق لقب خليجي 22 التي أقيمت في الرياض، ما سبب غضباً كبيراً في الوسط الرياضي السعودي.

وبالرغم من أن خسارة نهائي خليجي 22 أمام منتخب قطر هي الهزيمة الأولى للأخضر تحت قيادة لوبيز في مباراة رسمية، لكن مصادر مطلعة أوضحت لـ "إمارات سبورت " أن العلاقة بين الطرفين لا يفصلها سوى الشرط الجزائي ، الذي يبلغ مليون دولار وضعها لوبيز كارو عند فض العقد.

يذكر أن الاتحاد السعودي لكرة القدم مثقل بديون التي تجاوزت الـ 150 مليون ريال وفقاً للميزانية التي تم رفعها للرئيس العام لرعاية الشباب، منها 90 مليون تكاليف التعاقد مع المدرب الهولندي فرانك ريكارد الذي أمضى تجربة فاشلة مع المنتخب السعودي، وتمت إقالته عقب خليجي 21 في المنامة في يناير 2013.

من فارس العلي



مباريات

الترتيب

H