الحكم بإعدام 11 من جماهير المصري بسبب مجزرة بورسعيد

أصدرت محكمة جنايات بورسعيد حكمها بإعدام 11 متهماً من جماهير النادي المصري بتهمة قتل جماهير الأهلي عقب مباراة الفريقين بالدوري المصري موسم 2011/2012.

وكان 72 مشجعاً من جماهير الأهلي قتلوا عقب مباراة المصري والأهلي بالدوري، وألغيت المسابقة وقتها بسبب حالة الغضب الذي انتشر بين جماهير الناديين ومنع النادي المصري من اللعب في القاهرة، كما يلعب الأهلي مبارياته مع فرق القناة (المصري -الإسماعيلي- بتروجيت) في ملاعب محايدة.

وقضت المحكمة أيضاً بالسجن المؤبد لـ12 متهماً، والسجن 10 سنوات لـ14 متهماً، كما قضت ببراءة 21 متهماً.

ولم يلتقي الأهلي والمصري على مدار ثلاث سنوات لدواعٍ أمنية، والتقيا للمرة الأولى هذا الموسم، ورفض لاعبو الفريقين مصافحة بعضهما البعض قبل انطلاق المباراة.

ويقوم من عدد السياسيين والرياضيين الكبار في مصر بمحاولات للصلح بين الناديين، إلا أنها لم تنجح حتى الآن.

من محمد البنهاوي



مباريات

الترتيب