الزمالك يكسر عناد المصري ويواصل زحفه نحو لقب الدوري

واصل الزمالك زحفه نحو لقب الدوري الغائب عن خزائنه منذ 11 عاماً، بتحقيق فوزه السادس على التوالي والذي جاء هذه المرة على حساب المصري بهدف دون رد في ختام الإسبوع 28 من المسابقة.

سجل هدف الزمالك باسم مرسي في الدقيقة السادسة، ولعب المصري واحده من أفضل مبارياته وكان الأفضل طوال المباراة، فيما نجح الزمالك في الخروج بنقاط المباراة الثلاثة للمحافظة على القمة والإبتعاد عن مطارداه انبي والأهلي.

رفع الزمالك رصيده بهذا الفوز إلى 63 نقطة في الصدارة، فيما تجمد رصيد المصري عند 35 نقطة في المركز 13.

اعتمد فيريرا على قوة وسط الملعب لمواجهة مرتدات المصري فأشرك طارق حامد بجوار ابراهيم صلاح وعمر جابر، ليكون الثلاثي حائط صد أمام خط الدفاع، واعتمد على مهارة مصطفى فتحي وقدرات باسم مرسي في التهديف.

بدأ الزمالك المباراة بقوة ونجح باسم مرسي في الدقيقة الخامسة في تسجيل الهدف الأول، بعدما استغل تمريرة سحرية من مصطفى فتحي الذي راوغ خمسة من مدافعي المصري وسددها مرسي زاحفة في الزاوية البعيدة لمحمد عواد.

بعد الهدف نشط المصري محاولاً تعديل النتيجة وتصدى الشناوي لإنفراد من أحمد رؤوف.

اعتمد الزمالك على مهارة مصطفى فتحي الذي صال وجال وسط دفاعات المصري، ما جعلهم يستخدمون العنف لإيقافه.

حاول المصري اختراق صفوف الزمالك من خلال انطلاقات محمود عبد الحكيم من الجانب الأيمن لكن عرضياته لم تشكل خطورة ليقظة الشناوي الذي ابعد أغلب كراته عن المرمى.

تسيد المصري الشوط الثاني من بدايته وهاجم بكل خطوطه وسط تراجع غير مبرر من الزمالك، وتألق واضح للشناوي وعلي جبر وكوفي قلبي الدفاع.

أجرى فيريرا تغييرين بخروج خالد قمر وطارق حامد وأشرك معروف يوسف وأيمن حفني.

أنقذ الشناوي مرماه من هدف مؤكد بعدما تصدى لتسديدة عاشور الأدهم، ثم لعب داودا رأسية قوية مرت فوق العارضة.

كاد باسم مرسي ان يعزز تقدم الزمالك برأسيه قوية مرت فوق العارضة بسنتيمترات قليلة، ثم دفع فيريرا بأحمد علي بدلاً منه.

تراجع الزمالك ولم يغلق معروف الثغرة التي تركها طارق حامد بعد خروجه وتصدى الشناوي بقبضة يده لأغلب العرضيات لتنتهي المباراة بفوز الأبيض وتقدمه خطوة جديدة نحو لقب الدوري.

من محمد البنهاوي



مباريات

الترتيب