الأهلي يواصل نزيف النقاط بتعادل جديد مع بتروجيت

واصل الأهلي نزيف النقاط وفقد نقطتين ثمينتين في صراعه نحو اللحاق بثلاثي الصدارة بعد تعادله مع بتروجيت بهدف لكلاً منهما في المباراة المؤجلة بينهما من الأسبوع 14 من الدوري المصري لكرة القدم.

وسجل سعد سمير هدف الأهلي في الدقيقة 47، فيما عادل لبتروجيت جيمس بيكلي في الدقيقة 54.

ورفع الأهلي رصيده إلى 29 نقطة في المركز الرابع وبفارق 11 نقطة عن الزمالك المتصدر، فيما ارتفع رصيد بتروجيت إلى 25 نقطة في المركز التاسع.

وظهر الأهلي بمستوى متواضع للغاية وسيطر التوتر على لاعبيه، وتفرغوا للاعتراض على الحكم، فيما أدى بتروجيت مباراة متوازنة للغاية ونجح في الخروج بنقطة التعادل. 

بدأ الأهلي المباراة بسيطرة على منطقة وسط الملعب وتراجع بتروجيت للدفاع واعتمد على المرتدات السريعة عن طريق الخطير جيمس تيدي.

وكاد صلاح الدين سعيدو أن يفتتح التسجيل بضربة رأس مرت فوق العارضة، ثم أجرى جاريدو تغييره الأول اضطرارياً بخروج محمد هاني المصاب ونزول محمد رزق.

وكاد جيمس تيدي أن يتقدم للضيوف من هجمة مرتدة سريعة انفرد على إثرها بشريف إكرامي الذي تدخل وأنقذ الكرة.

وتغاضى الحكم عن احتساب ركلة جزاء صحيحة لبتروجيت بعدما عرقل شريف إكرامي جيمس تيدي مهاجم بتروجيت المنفرد بالمرمى.

ونجح سعد سمير قلب دفاع الأهلي في تسجيل هدف التقدم للفريق الأحمر بعدما استلم الكرة بمهارة في الدقيقة 47 وراوغ المدافع وسدد كرة قوية على يسار الشناوي حارس بتروجيت.

وبدأ بتروجيت الشوط الثاني بسيطرة ونجح في التعادل بعدما احتسب الحكم له ركلة جزاء في الدقيقة 54، أضاعها جيمس تيدي ثم تابعها داخل الشباك.

وتوترت المباراة وطالب الأهلي بالحصول على ركلة جزاء أكثر من مرة وتساقط لاعبوه داخل منطقة الجزاء.

وانكمش بتروجيت ودفع جاريدو بعماد متعب وإسلام رشدي لزيادة القوة الهجومية على المرمى.

وكاد عبد الله السعيد أن يسجل الهدف الثاني للأهلي بتسديدة قوية أنقذها الشناوي ببراعة.

واصل الأهلي ضغطه على المرمى وأضاع تريزيجيه فرصة هدف مؤكد من تسديدة قوية أنقذها الشناوي ببراعة.

من محمد البنهاوي

 



مباريات

الترتيب