الأهلي المتأثر بالغيابات يسعى إلى إرضاء جمهوره في كأس مصر

يسعى الأهلي لتعويض فقدانه لقب الدوري المصري الممتاز بالفوز بلقب كأس مصر عندما يخوض الخميس مباراته في دور الـ16 أمام الجونة.

وتوج الزمالك بالدوري المحلي لأول مرة منذ 2004 بعد فوز الأهلي باللقب 8 مرات.

وعقد علاء عبد الصادق، مدير قطاع الكرة بالأهلي، جلسة مع الطاقم التدريبي للفريق الذي يقوده فتحي مبروك واللاعبين، أكد خلالها أنه لا بديل عن الفوز ببطولة كأس مصر لتعويض الجمهور عن خسارة الدوري.

وقال الموقع الرسمي للأهلي "عبد الصادق طالب اللاعبين بالتركيز في الفترة المقبلة نظرا لأهمية المباريات التي يخوضها الفريق، سواء في كأس مصر أو في كأس الاتحاد الأفريقي".

وأكد عبد الصادق أن مصلحة الفريق ستحكم أي قرار يتم اتخاذه في الفترة المقبلة.

ويخوض الأهلي مواجهة الجونة في ظل غياب أكثر من عنصر مؤثر، على رأسهم لاعب الوسط محمود حسن (تريزيجيه) الموجود خارج البلاد.

كما يغيب المهاجم عمرو جمال بعد أن اشتكى من آلام في الركبة.

ولم يتحدد موقف وليد سليمان، صانع اللعب، والذي يعاني من كدمة في الركبة لحقت به خلال مباراة النجم الساحلي التونسي في كأس الاتحاد الأفريقي مطلع الأسبوع الحالي.

وقال خالد محمود، طبيب الأهلي، "سيخضع سليمان لاختبار طبي لتحديد إمكانية مشاركته في مباراة الجونة".

وأشار محمود إلى أن صالح جمعة، الوافد الجديد، يعاني من كدمة في الركبة تعرض لها أثناء مشاركته في مباراة النجم الساحلي وسيخضع لاختبار طبي اليوم.

كما يغيب باسم علي، الظهير الأيمن، بسبب معاناته من شد عضلي.

وقال أحمد الصحيفي، المشرف على الكرة بنادي الجونة، إن الطاقم التدريبي لفريقه قرر خوض المباراة بمجموعة من اللاعبين الشبان.

وأضاف الصحيفي، "انتقل عدد كبير من اللاعبين إلى أندية أخرى خلال الانتقالات الصيفية الحالية، وانتهت عقود آخرين بعد هبوط الفريق لدوري القسم الثاني".

 



مباريات

الترتيب