هل يستعيد الزمالك أفضل موسم في تاريخه مع المدرسة البرازيلية

فضل الزمالك البرازيلي باكيتا على أكثر من 150 سيرة ذاتية عرضت على مجلس الإدارة بعد رحيل البرتغالي فيريرا لتدريب السد القطري.

أساس التفضيل كان لأنه برازيلي  بجانب سيرته الذاتية الجيدة وموافقته على تخفيض راتبه الشهري إلى 35 الف دولار وهو راتب ضعيف جداً بالنسبة لباقي المدربين وحتى بالنسبة لسابقه فيريرا الذي كان يتقاضى 50 الف دولار وكان يطلب زيادة المقابل.

ويمتلك باكيتا سيرة ذاتيه جيده حيث قاد البرازيل للتتويج بمونديالي الناشئين والشباب بعدها درب الهلال السعودي موسمين، قبل أن يقود المنتخب السعودي بين عامي 2005 و2007، ثم عاد إلى الهلال مرة أخرى لكنه استمر معه أقل من عام.

واستمرت تجربة المدرب البرازيلي في الملاعب العربية، حيث قاد الغرافة القطري، ومنه إلى الريان، ثم المنتخب الليبي خلال الفترة من 2010 حتى 2012، وبعدها قاد الشباب الإماراتي ثم قضى موسمه الأخير مع الغرافة، وحقق باكيتا 5 بطولات مع الهلال السعودي منها الثلاثية في موسم 2004/2005 الدوري وكأس ولى العهد وكأس خادم الحرمين.

وأعلن رئيس نادي الزمالك عقب رحيل فيريرا أنه يبحث عن مدرب برازيلي، خاصة وأن المدرسة البرازيلية مناسبه جداً لطريقة لعب الزمالك من وجه نظره، وبعدما عرض عليه باكيتا عن طريق وكيل لاعبين مصري وافق على الفور وتم توقيع العقود مع المدرب الذي استلم مهمته رسمياً أمس السبت.

وقال مرتضى منصور رئيس الزمالك لـ" إمارات سبورت" أن أفضل مواسم الزمالك في تاريخه كانت مع مدرب برازيلي، وجماهير الزمالك دائماً تهتم بالأداء الجيد والممتع الذي يشبه السامبا البرازيلية، وبالتالي كانت الأولوية لمدرب برازيلي رغم أن هناك سير ذاتية لمدربين ألمان وفرنسيين كانت جيدة للغاية.

ويعد موسم 2002/2003 هو أفضل مواسم الزمالك في تاريخه مع البرازيلي كارلوس كابرال الذي قاد الفريق للتتويج بالرباعية الدوري والسوبر المصريين، ودوري أبطال افريقيا وكأس السوبر الإفريقي.

وقدم الزمالك أفضل مواسمه من حيث الأداء بعدما فاز بالدوري في الأسبوع الأخير رغم تأخره قبل أخر جولة عن الأهلي المتصدر بنقطتين ليسقط الأهلي في الجولة الأخيرة بهزيمة أمام أنبي ويفوز الزمالك على الإسماعيلي ليتوج ببطولة هي الأغلى في تاريخ النادي الأبيض، كما فاز بأصعب بطولة لدوري الأبطال ويكفي أن دوري المجموعتين كان يضم فرق عتيدة مثل الأهلي المصري ومازيمبي الكونغولي والرجاء المغربي والترجي التونسي وأسيك الإيفواري، وأستطاع الزمالك التتويج بالبطولة في النهاية، ثم الفوز بكأس السوبر على حساب الوداد المغربي وهما أخر بطولتين أفريقيتين في خزائن النادي الأبيض.

هاني زاده عضو مجلس الزمالك قال ل" إمارات سبورت" أن باكيتا يعتبر مناسب للزمالك من كل الوجوه، فعمله في المنطقة العربية ومعرفته بطبيعة اللاعب العربي شيء رجح كفته، بجانب راتبه والسيرة الذاتية الجيدة له، مشيراً إلى أن الزمالك يضم كوكبة من النجوم تستطيع أن تساعد أي مدرب على النجاح.

من محمد البنهاوي



مباريات

H