خسائر بالجملة للزمالك بعد السقوط أمام مازيمبي

خسر الزمالك أمام مازيمبي الكونغولي بهدف دون رد في الجولة الثالثة للمجموعة الأولى لدوري أبطال إفريقيا، في مباراة متوترة حفلت بالكثير من الاعتراضات على حكم المباراة.

خسائر الزمالك لم تتوقف عند الهزيمة في مباراة، بل أصبح النادي الأبيض مهددا بفقدان عدد من عناصره الأساسية في المباريات القادمة، وفقاً لما سيكتبه الحكم الغاني في تقريره بالإضافة إلى إظهار عدسات التليفزيون للاعبي الفريق في محاولة للاعتداء على الحكم، فضلاً عن الصدام مع رئيس النادي وتأثير الهزيمة على مباراة الفريق المصيرية أمام اتحاد الشرطة.

التراجع للمركز الأخير

أول خسائر الزمالك كانت فقدان ثلاث نقاط هامة للغاية والتراجع للمركز الأخير في المجموعة برصيد 3 نقاط، وأصبحت خسارة أي نقاط في المباريات القادمة تعني أن الزمالك سيستمر في الغياب عن نصف النهائي في البطولة للعام الثالث على التوالي.

إيقاف حازم وتوفيق

تسبب التوتر الذي خاض به الزمالك المباراة في حصول أربعة لاعبين على إنذارات مما سيجعل الفريق يفتقد جهود اثنين من أبرز لاعبيه في مباراة مازيمبي بالقاهرة بالجولة الرابعة للبطولة، وهما حازم إمام واحمد توفيق حيث حصلا على الإنذار الثاني بجانب حصول عبد الواحد السيد ودومينيك على انذارات مجانية للاعتراض على الحكم.

عقوبات منتظرة

ينتظر الزمالك اجتماع لجنة المسابقات بالاتحاد الإفريقي لمعرفة العقوبات التي ستوقع على النادي وعدد من لاعبيه خاصة وأنه من المنتظر أن يدون الحكم الغاني لامبيتي ما حدث في تقريره بعدما حاول لاعبو الزمالك الاعتداء عليه.

وأخطأ ميدو المدير الفني للزمالك (قليل الخبرة) في تصريحاته قبل المباراة التي أكد فيها أن رئيس نادي مازيمبي يحاول دائماً رشوة الحكام داعياً "كاف" إلى مراقبة المباراة وأداء الحكم مما ولد حالة من التوتر لدى لاعبيه وتفرغوا للاعتراض على الحكم بدلاً من التركيز في المباراة، وكان يجب على المدير الفني فصل لاعبيه عن كل هذه الأجواء المشحونة، ومطالبتهم بالتركيز فقط داخل الملعب.

صدام مع رئيس النادي

فور انتهاء المباراة، أعلن مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك خصم 200 ألف جنيه من كل لاعب قام بالاعتراض على الحكم أو أشار إليه بحركة خارجة، أو اتهمه بالرشوة، مؤكداً أنه فتح تحقيقاً في الواقعة بمعرفة نائب رئيس النادي احمد جلال.

تصريحات مرتضى ستتسبب حتماً في صدام مع اللاعبين الذين لا يحصلون على أموال منذ فترة طويلة بسبب الأزمة المالية، كما أن 200 الف جنيه تمثل أكثر من 30% من قيمة عقود عدد منهم وهو أمر لن يكون مقبولاً من جانب اللاعبين.

التأثير على المشوار المحلي

تنتظر الزمالك مباراة مصيرية أمام اتحاد الشرطة في الأسبوع الأخير للدوري المصري، يحتاج الزمالك إلى الفوز فيها لضمان التأهل للمربع الذهبي، بينما يعني التعادل أو الخسارة الإطاحة بالفريق الأبيض خارج المنافسة على الدوري، كما أنه لن يستطيع المشاركة في أي بطولة إفريقية الموسم المقبل إذا لم يفز على اتحاد الشرطة.

وتسببت الهزيمة من مازيمبي والعقوبات المنتظرة من رئيس النادي في تشتيت تركيز اللاعبين، قبل المباراة المصيرية للفريق الأبيض الذي أصبح مهدداً بفقدان أكثر من النقاط الثلاثة أمام بطل الكونغو.

من محمد البنهاوي

 



مباريات

الترتيب

H