الامارات تستعد للمحطة الثانية في رحله الدفاع عن لقبها أمام الكويت

 

يستعد منتخب الامارات الوطني لكرة القدم للمحطة الثانية في رحلة الدفاع عن لقبه أمام المنتخب الكويتي في بطولة خليجي 22 المقامة في الرياض.

المنتخب الاماراتي كان قد بدأ نتائجه بتعادل أمام المنتخب القطري وهو يدخل المباراة برصيد نقطة واحده ليقابل المنتخب الكويتي المنتشي بالفوز الاول نظيره العراقي.

ولم يأخذ الحماس المنتخب الكويتي بعيدا بعد الفوز في اللحظات الأخيرة في مباراته الاولى، واحتفظ بواقعيته قبل مواجهة الامارات حاملة اللقب غدا الاثنين.

وقال فييرا مدرب المنتخب الكويتي "سنبدأ من الصفر أمام الامارات رغم الفوز على العراق. قدمنا عرضا جيدا أمام العراق وخرجنا بثلاث نقاط مهمة في بداية المشوار."

وأضاف مدرب العراق السابق "الفريق ارتكب بعض الأخطاء خلال المباراة وسنعمل على تصحيحها قبل مواجهة الامارات.

"مباراة العراق باتت جزءا من الماضي رغم أننا قدمنا فيها عرضا جيدا وفعلنا المطلوب منا.

"ستكون مباراة صعبة لأن الامارات ستلعب من أجل الفوز فقط حيث تسعى لتحقيق انتصارها الأول في البطولة."

وتحولت انتقادات الاعلام لفييرا الى اشادة بعد الفوز على العراق عقب عرض جيد وضع المنتخب الكويتي في موقف جيد للتأهل للدور قبل النهائي.

ولدى الكويت ثلاث نقاط مقابل نقطة واحدة للامارات التي ستحتاج لاستعادة الحس التهديفي بعد بدايتها البطيئة لحملة الدفاع عن اللقب.

وفي اخر ست مباريات للمنتخب الاماراتي قبل كأس الخليج أحرز الفريق اربعة أهداف بينهم ثلاثة في مباراة واحدة ضد لبنان الاسبوع الماضي وتعادل بدون أهداف ثلاث مرات.

ورغم سيطرة الامارات النسبية أمام عمان في مباراتها الافتتاحية يوم الجمعة إلا أن صانع اللعب عمر عبد الرحمن افتقد لمسته الابداعية في وسط الملعب في ظل عودته مؤخرا فقط من اصابة أبعدته فترة طويلة.

كما فشل المهاجم المخضرم إسماعيل مطر في ترك بصمة حين اشترك كبديل في الشوط الثاني ضد عمان.

ومع ذلك لم يظهر المدرب مهدي علي أي مؤشرات على القلق.

وقال بعد التعادل مع عمان "هذه أول مباراة في البطولة.. مع الكويت سنحاول تحسين ادائنا."

وأضاف "عمر عبد الرحمن صار له فترة طويلة لا يلعب وهذه أول مباراة يلعبها كاملة منذ أكثر من شهر.. لعب بطريقة سهلة ولا توجد أي ضغوط دفاعية وهجومية.

"هبط مستواه بسبب المعدل البدني لكن أعتقد اليوم جعلناه يكمل المباراة حتى يظهر في اللقاء المقبل بشكل أفضل."

وسيلعب المنتخب الكويتي بدون مدافعه حسين فاضل - الذي سلطت عليه الاضواء بعدما أبعد كرة من على خط المرمى في مباراة العراق الذي طالب لاعبوه باحتساب ركلة جزاء بسبب لمسة يد - عقب اصابته بالتواء في الكاحل قد يبعده لنهاية البطولة.

 



مباريات

الترتيب

H