مدرب شالكه يدافع عن قرار معاقبة الجزائري بن طالب

برلين - دافع هوب ستيفينز المدير الفني لنادي شالكه الألماني لكرة القدم عن قرار معاقبة اللاعب الجزائري نبيل بن طالب بالتدريب مع الفريق الرديف (تحت 23 عاما) كأجراء تأديبي ضده.

ولم يفصح ستيفينز عن أسباب هذا القرار، وقال "صدقوني لم نكن لنتخذ هذه المعايير دون أسباب".

وأضاف "أعتقد أنه لأمر مؤسف أننا فعلنا ذلك لكن لم يكن أمامنا أي حل أخر".

وكان بن طالب عاد لتدريبات الفريق الأول في وقت سابق من الشهر الحالي، بعدما قام الهولندي هوب ستيفنز مدرب شالكه المؤقت بإيقافه في 17 آذار/مارس الماضي بسبب سوء سلوكه، قبل أن يتم معاقبة اللاعب مجددا لكن دون الكشف عن الأسباب.

وذكر شالكه أن ستيفنز استبعد بن طالب /24 عاما/ لينتقل للتدريب مع الفريق الرديف "بسبب اجراء تأديبي آخر"، مضيفا أن "سيتم تطبيق العقوبة الموقعة على اللاعب حتى إشعار آخر".

ولم يقدم النادي أي معلومات إضافية عن السبب وراء تلك العقوبة، لكن صحيفة (بيلد) الألمانية أشارت إلى أن لاعب المنتخب الجزائري غاب عن دورة لتعليم اللغة الألمانية بدون عذر.

وأمر ستيفنز بان يتدرب بن طالب مع الفريق الرديف الشهر الماضي عقب غيابه عن لقاء الفريق أمام ضيفه لايبزج ببطولة الدوري الألماني (بوندسليجا) دون عذر، حسبما أفادت تقارير إعلامية ألمانية، حيث ذهب إلى المستشفى لزيارة زوجته الحامل، التي أنجبت توأما فيما بعد.

وتدرب بن طالب مع الفريق الرديف لمدة ثلاثة أسابيع، لكن بيانا اصدره النادي في الثامن من نيسان/أبريل الحالي، كشف أن ستيفنز تلقى تقريرا إيجابيا بشأن اللاعب "سواء فيما يتعلق بأدائه في التدريبات أو سلوكه مع باقي لاعبي الفريق تحت 23 عاما، لذلك قررنا عودته لتدريبات الفريق الأول".

يذكر أن بن طالب انضم لصفوف شالكه في موسم 2017 / 2018، قادما من فريق توتنهام الانجليزي مقابل 19 مليون يورو (21.25 مليون دولار).

ويحتل شالكه حاليا المركز الخامس عشر (الرابع من القاع) في ترتيب الدوري الأماني (بوندسليجا)، بفارق ست نقاط أمام مراكز الهبوط، وذلك قبل مواجهة بوروسيا درتموند المنافس على لقب الدوري، على ملعب الأخير يوم السبت المقبل

يشار إلى شالكه أنهى الموسم الماضي في المركز الثاني بترتيب البطولة.



مباريات

الترتيب

H