بوركليمانز يبرر إخراجه للرواشدة من قمة سوريا

رويترز

 

لم يكشف فيتال بوركليمانز، مدرب المنتخب الأردني، أي تفاصيلٍ عن الإصابة التي مُني بها لاعبه يوسف الرواشدة، إلا أنه أوضح قراره باستبداله أمام المنتخب السوري.

وكان الرواشدة أحد نجوم ثاني جولات دور المجموعات لبطولة كأس آسيا 2019، مساهما بشكلٍ واضحٍ في تفوق النشامى على جيرانهم نسور قاسيون بنتيجة 2-0.

إلا أن بوركليمانز اتخذ قرارا جريئا حينما أخرجه من أرضية الملعب، وزج بزميله أحمد سمير عوضا عنه.

وقال المدرب البلجيكي بعد المباراة بأن الرواشدة حاول الاستمرار في المباراة بعد تعرّضه لضربةٍ قويةٍ، إلا أن الجهاز الفني للمنتخب الأردني فضّل عدم المخاطرة بابن الـ28 عاما.

وبشكلٍ عامٍ، عبّر بوركليمانز عن سعادته بتفوق فريقه على المنتخب السوري، قائلا، "اللاعبون أدّوا مباراة مميزة .. أشعر بالفخر، وأتمنى الاستمرار على هذا النحو".

وأكمل مساعد المدرب السابق لمنتخب بلجيكا بحسب ما نقل عنه موقع "إرم نيوز" الإخباري، "سعداء بنظافة شباكنا، خاصة أننا نملك حارسًا كبيرًا (عامر شفيع)".

واختتم بوركليمانز تصريحاته قائلا، "الفريق يستمتع باللعب، وهذا أمر جيد للغاية .. أعتقد أن الأردن يملك حاليًا منتخبًا قويًا للغاية يضم لاعبين مميزين سيكون لهم شأن كبير في المستقبل".

وأصبح النشامى أول المنتخبات المتأهلة إلى الدور التالي بعد أن عززوا صدارتهم للمجموعة الثانية بـ6 نقاطٍ كاملةٍ، ولن يكونوا في حاجةٍ إلى نقاط مباراة فلسطين.

 



مباريات

الترتيب

H