الكبار يحسمون التأهل لأمم إفريقيا

قبل جولة من نهاية تصفيات أمم إفريقيا 2015 حجزت 10 منتخبات مقاعدها رسمياً في البطولة، بينما تتنافس باقي المنتخبات على 6 بطاقات لم يتم حسمها حتى الآن.

كبار إفريقيا نجحوا في تحسين أوضاعهم في جدول الترتيب، حيث عاد منتخبا نيجيريا وكوت ديفوار من بعيد وحققا الفوز خارج ملعبهما ليقتربا بشدة من التأهل فيما يواصل المنتخب المصري الفشل بخسارة مفاجئة امام السنغال بملعبه.

غينيا الاستوائية حجزت مقعدها في نهائيات أمم إفريقيا الأسبوع الماضي فقط دون خوض مباريات بعد منحها شرف التنظيم على الرغم من استبعادها من الأدوار الأولى بسبب مشاركة لاعب موقوف، واحتج الاتحاد الغيني وقتها أمام لجنة الانضباط واتهم نظيره الإفريقي بعدم العدالة، لكن ما لبث أن وجد نفسه مشاركا في البطولة دون تصفيات بعد أزمة سحب التنظيم من المغرب.

في المجموعة الأولى تأهل المنتخب الجنوب إفريقي رسمياً إلى النهائيات بعد فوزه في الجولة الخامسة على السودان ليرفع رصيده إلى 11 نقطة تاركاً صراع المركز الثاني لنيجيريا التي استعادة توازنها بالفوز على الكونغو التي تملك نفس الرصيد مع النسور الخضر وهو 7 نقاط، وتلتقي الكونغو مع السودان بأم دورمان، بينما تستضيف نيجيريا جنوب افريقيا في الجولة الأخيرة.

أما المجموعة الثانية فصعد منها المنتخب الجزائري محققاً العلامة الكاملة بخمس انتصارات، وموجهاً إنذاراً لمنافسيه على لقب البطولة، ومؤكداً في الوقت نفسه أن أداءه في المونديال لم يكن صدفة أو طفرة كما وصفها البعض.

واشتعل الصراع بين مالي ومالاوي على المركز الثاني حيث يمتلك كلاهما 6 نقاط، وتحسم الجولة الأخيرة مصير المنتخبين حيث تستضيف مالاوي سيراليون، بينما تحل الجزائر ضيفة على مالي.

في المجموعة الثالثة، حسم منتخبا بوركينا فاسو – وصيف النسخة الأخيرة- والجابون تذكرتي التأهل بعد الجولة الخامسة حيث تحتل خيول بوركينا الصدارة بصيد 10 نقاط، تليها الجابون برصيد 9 نقاط، ومازالت أنجولا تتمسك بالأمل الضعيف في بلوغ النهائيات كأفضل منتخب ثالث، حيث تمتلك 5 نقاط، وفقدت ليسوتو كامل حظوظها بعدما تجمد رصيدها عند نقطتين.

في المجموعة الرابعة قلب المنتخب الإيفواري الموازين بعدما حقق الفوز على سيراليون خارج ملعبه بخمسة أهداف مقابل هدف وحيد، ليرتقي للمركز الثاني مستفيداً من فوز الكاميرون – الذي حسم التأهل ب10 نقاط- على الكونغو الديمقراطية التي تحتل المركز الثالث برصيد 6 نقاط.

ويحتاج المنتخب الإيفواري لنقطة وحيده من مباراته أمام الكاميرون في ابيدجان لإعلان التأهل الرسمي، بينما يتمسك المنتخب الكونغولي بالأمل في الفوز وهزيمة الكاميرون لاقتناص المركز الثاني، أو التأهل كأفضل فريق ثالث عن تلك المجموعة، فيما ودعت سيراليون المنافسة بعدما تجمد رصيدها عند نقطة وحيدة.

المجموعة الخامسة هي أكثر المجموعات تعقيداً، حيث لم يتأهل منها أي منتخب حتى الآن، كما لم يفقد أي منتخب فرصة في بلوغ النهائيات.

واحتفظ المنتخب الغاني بالصدارة برصيد 8 نقاط، رغم هزيمته المفاجئة من اوغندا، بينما يحتل كل من اوغندا وغينيا المركزين الثاني والثالث ب7 نقاط، ولم تفقد توجو فرصها رغم بقائها في المركز الأخير برصيد 6 نقاط.

وتلتقي اوغندا وغينيا في مباراة عصيبة يتأهل منها الفائز مباشرة، بينما يصب التعادل في مصلحة اوغندا، فيما تستضيف غانا توجو ويكفي النجوم السوداء نقطة التعادل للصعود رسمياً.

المجموعة السادسة حسمها منتخبا الرأس الأخضر وزامبيا بالتأهل رسمياً بعد فوزهما في الجولة الخامسة على موزمبيق والنيجر وتمتلك الرأس الأخضر 12 نقطة، بينما يحتل المنتخب الزامبي المركز الثاني برصيد 8 نقاط، فيما تتمسك موزمبيق بأمل ضعيف للغاية للحاق بركب المتأهلين كأفضل فريق ثالث برصيد 5 نقاط، ويحتل منتخب النيجر المركز الأخير برصيد نقطتين وفقد كل حظوظه في التأهل.

المجموعة السادسة والأخيرة حسمت أيضاً بعد تعادل تونس مع بوتسوانا وفوز السنغال خارج ملعبه على مصر ليتأهل تونس والسنغال رسمياً حيث تحتل تونس الصدارة ب11 نقطة ثم السنغال في المركز الثاني برصيد 10 نقاط، فيما يتمسك المنتخب المصري بالأمل الضعيف للحاق بركب المتأهلين كأفضل فريق ثالث في حالة فوزه على تونس في المنستير وانتهاء مباريات أصحاب المركز الثالث في المجموعات الأخرى بنتائج في صالحه.



مباريات

الترتيب

H