سلجادو ينصح بطل ذا فيكتوريوس: كن رجلا .. ويعده بعرض إسباني

 

توجّه ميشيل سلجادو، نجم ريال مدريد وإسبانيا سابقا، والذي تكفّل بتدريب المواهب في برنامج "ذا فيكتوريوس"، ببعض النصائح إلى المغربي يوسف الوطني، الفائز باللقب، واعدا إياه بعقدٍ في إسبانيا في حال فشل مع يوفنتوس.

وكان الوطني قد توّج بطلا للبرنامج المتخصص في اكتشاف المواهب، ليحظى بفرصة خوض التجارب في نادي يوفنتوس الإيطالي لمدة أسبوعين، بالإضافة إلى منحه 100 ألف دولار.

وشكك بعض المتابعين في أن يكون اللاعب المغمور قد بدأ مسيرته الكروية بشكلٍ خاطئ قد يضر به لاحقا.

ورد سلجادو على الذين انتقدوا المبلغ المادي الكبير المقدّم إلى ابن الـ20 عاما، قائلا "عندما تكون مراهقا في أوروبا في الـ16 أو 17 عاما، وتوقّع عقدا مع نادٍ كبير، تُمنح مبلغٌ أكبر من 100 ألف دولار بكثير. إن السؤال هنا ليس عن حجم المبلغ الممنوح للوطني، ولكن كيف سيتصرف به. عليه أن يكون رجلا، ويصبح حكيما في التعامل مع الأموال، فممارسة كرة القدم كمحترفٍ يعني أن تكون مستعدا للحياة".

ولم يوافق لاعب ريال مدريد السابق الرأي القائل بأن ارسال الوطني لخوض التجارب مع يوفنتوس الإيطالي كانت خطوةً سابقةً لأوانها.

وقال "يوفنتوس فرصةٌ ضخمة له. إنها ليست بالفرصة السهلة، ولكنها فرصةٌ له ليستفيد من مدربي النادي وتاريخه العظيم. ثم إننا لا نتحدث عن لاعبٍ يبلغ 12 أو 14 عاما؛ عمر الوطني 20 سنة، فهذه الفرصة الأخيرة له ليكون لاعب كرة قدمٍ محترفٍ، وهو يأتي من دولةٍ ربما تفتقد إلى التدريب الصحيح أو البنى التحتية، فمهما حدث له في إيطاليا، سيصب الأمر في مصلحته".

وأضاف بواقعيةٍ "إذا ما تبيّن بأن لعبه في يوفنتوس كانت خطوةً سابقةً في أوانه وأصعب من اللازم، فسنبحث له عن عرضٍ ثانٍ في نادٍ أوروبيٍ أصغر. أنا شخصيا أستطيع أن أساعده في الحصول على عقدٍ في إسبانيا لأني أعلم بأن بعض الأندية الإسبانية مهتمةٌ به. بالطبع، بإمكانه اللعب في الوطن العربي أيضا، ولكني أستطيع البحث له عن عروضٍ في إسبانيا".

وواصل متحدثا عن البطل المغربي "عندما كنت أدرب المشاركين، كنت أخبرهم بأن ينسوا كل شيءٍ، ويركزوا على لعب كرة القدم، فذلك أفضل ما يمكن أن تحصل عليه، وبصراحة، أنا أشتاق إلى لعب كرة القدم كل يومٍ من حياتي. كنت أخبرهم بأن هذه هي فرصتهم الأخيرة". إن الأمر الآن في يد الوطني، وعليه أن يتوقف عن إثبات موهبته للآخرين، ويبدأ في إثباتها لنفسه. يجب عليه أن يستخدم كل مهاراته، ويدرك بأن النجاح لا يقتصر على المهارة، ولا يتعلق بالأموال، بل يتطلب الجهد والإيمان بالذات".

وعن مستقبل سلجادو نفسه، اعترف النجم المعتزل "ذا فيكتوريوس كان خطوةً في الاتجاه الصحيح، وتجربةٌ عظيمة. أنا أتمنى التدريب، ولكني لا أريد الاستعجال".

وبدأت قناة دبي الرياضية في الإعداد للموسم الثاني من برنامج ذا فيكتوريوس، والذي من المتوقع أن يشهد مشاركةً أكبر من المواهب العربية.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب

H