مدرب نيجيريا غير منخدع بفوزه الودي العريض على الأرجنتين

أ.ف.ب

 

قلل جيرنوت روهر، مدرب المنتخب النيجيري، من انتصاره الودي الكبير بنتيجة 4-2 على المنتخب الأرجنتيني في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وأوقعت قرعة كأس العالم 2018 المنتخبين النيجيري والأرجنتيني ضد بعضهما بعضا ضمن المجموعة الرابعة، والتي كذلك ستضم آيسلندا وكرواتيا.

وعند سؤاله عن المواجهة الأخيرة بينه وبين التانجو، قال مدرب النسور، "الفوز على الأرجنتين كان جيدا لثقتنا في أنفسنا، ولكن لا تنسوا بأنها كانت مجرد مباراةٍ وديةٍ".

وأكد المدرب الألماني، "يجب أن نتوقع مواجهةً أقوى، وأكثر صعوبةً في كأس العالم. نحن نحترمهم، ولكننا لسنا خائفين منهم .. علينا أن نبقى متواضعين، طموحين ومتفانين".

وفي حواره المطوّل مع الموقع الرسمي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف"، نفى روهر أن يكون الأسطورة ليونيل ميسي هو عامل الخطورة الوحيد في منتخب التانجو.

وأوضح ابن الـ64 عاما، "لن نلعب ضد ميسي وحده، بل سنلعب ضد المنتخب الأرجنتيني بأسره. لسنا نلعب ضد لاعبٍ واحدٍ، ولكن ضد 11 لاعبا، فعلينا التحضّر بشكلٍ جيدٍ للغايةٍ لإيقاف هذا الفريق الرائع".

ويطير النسور إلى أوروبا لخوض تجربتين وديتين أخيرتين ضد المنتخب الإنجليزي في لندن، والمنتخب التشيكي في النمسا.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب