فالفيردي يعلّق على المواجهة بينه وبين ميسي وبيكيه بعد لقاء روما

رويترز

 

تصدى إرنيستو فالفيردي، المدير الفني لبرشلونة، للأقاويل بشأن حدوث مواجهةٍ بينه وبين ليونيل ميسي وجيرارد بيكيه، نجمي الفريق، على خلفية الخسارة من روما.

وودّع برشلونة دوري أبطال أوروبا من الدور ربع النهائي بعد أن سقط بنتيجة 3-0 في الإياب، وذلك على الرغم من فوزه بنتيجة 4-1 في الذهاب.

وعند سؤاله عن الحادثة، أجاب فالفيردي في تصريحاتٍ نقلتها صحيفة "ماركا" الإسبانية، "ليس لدي ما أقوله لأنه لم يحدث شيءٌ من ذلك القبيل".

وواصل قائلا، "لقد خسرنا، وودعنا بطولةً كنا شديدي الحماسة لخوضها .. (ولكن) الفريق قد أظهر ردة فعلٍ جيدةٍ منذ الخسارة".

وكانت تقاريرٌ إعلاميةٌ مختلفةٌ قد زعمت رفض فالفيردي لنصيحة بيكيه أثناء سير المباراة، إذ كان المدافع يطالبه بتغيير طريقة اللعب أو إجراء التبديلات على التشكيلة.

وادّعت قناة "تي في 3" الكتالونية بأن المدرب رد على بيكيه بعبارة، "أنا المسؤول".

وبعد الإقصاء من دوري أبطال أوروبا، يعود برشلونة إلى مسابقة الدوري الإسباني، والتي يتصدرها، ليخوض قمةً معقدةً ضد فالنسيا، الثالث.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب