إسبانيول يوقف سلسلة انتصارات ريال مدريد

أوقف فريق إسبانيول سلسلة انتصارات ريال مدريد وتغلب عليه 1 / صفر خلال المباراة التي جمعتهما اليوم الثلاثاء في الجولة السادسة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ويدين إسبانيول بالفضل في هذا الفوز للاعبه جيرارد مورينو الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

وتوقف رصيد الريال عند 51 نقطة في المركز الثالث، بفارق نقطتين أمام فالنسيا، وبفارق سبع نقاط خلف أتلتيكو مدريد الوصيف، وبفارق 14 نقطة خلف برشلونة المتصدر.

في المقابل رفع إسبانيول رصيده إلى 31 نقطة في المركز الثالث عشر بفارق الأهداف خلف أتلتيك بلباو.

وحقق الريال الانتصار في أربع مباريات متتالية قبل أن يخسر اليوم للمرة الخامسة في الدوري هذا الموسم مقابل الفوز في 15 مباراة والتعادل في ست، فيما حقق إسبانيول فوزه الأول بعد سبع مباريات وهو الفوز السابع للفريق في الدوري مقابل الخسارة في تسع مباريات والتعادل في عشر مباريات.

ولم يقدم الريال العرض المنتظر منه في هذه المباراة خاصة وأن زين الدين زيدان مدرب الفريق أراح العديد من نجوم الفريق في مقدمتهم البرتغالي كريستيانو رونالدو والألماني توني كروس والكرواتي لوكا مودريتش والبرازيلي مارسيلو.

ويستعد الريال لمواجهة خيتافي يوم السبت المقبل في الجولة السابعة والعشرين من الدوري، ثم يلتقي يوم الثلاثاء المقبل مع باريس سان جيرمان في إياب دور الستة عشر في دوري أبطال أوروبا، بينما يستعد إسبانيول لمواجهة ليفانتي يوم الأحد المقبل في الجولة السابعة والعشرين أيضا.

وجاءت بداية المباراة متوسطة المستوى من الفريقين، وبمرور الوقت فرض الريال سيطرته على مجريات اللعب وبادر بشن هجمات متتالية على مرمى إسبانيول الذي تراجع لوسط ملعبه للحفاظ على نظافة شباكه واعتمد على شن الهجمات المرتدة.

وجاءت أولى الهجمات لريال مدريد في الدقيقة السابعة عندما مرر أشرف حكيمي كرة عرضية من الجانب الأيمن قابلها جاريث بيل بضربة راس من داخل منطقة الست ياردات لكن الارس دييجو لوبيز تألق وتصدى للكرة.

وكادت أن تهدي النيران الصديقة هدفا للريال في الدقيقة 14 عندما توغل إيسكو من الجانب الأيمن ومرر كرة عرضية اصطدمت في قدم أرون مارتين مدافع إسبانيول وغيرت اتجاهها لكن الحارس دييجو لوبيز حول الكرة بأطراف أصابعه إلى ركلة ركنية.

وفي الدقيقة 18 كاد إسبانيول أن يفتتح التسجيل عندما لعبت الكرة داخل منطقة جزاء ريال مدريد ليقابلها بالو بياتي بتسديدة قوية لكن كرته علت العارضة.

وأهدر جيرارد مورينو فرصة هدف مؤكد في الدقيقة 26 عندما مرر فاران الكرة ليقطعها كارلوس سانشيز لتصل إلى جيرارد مورينو الذي أصبح في مواجهة كايلور نافاس ليسدد مورينو الكرة لحظة خروج الحارس من مرماه لكنه مرت بجوار القائم الأيمن للحارس.

وألغى الحكم هدفا لإسبانيول في الدقيقة 30 عندما سدد كارلوس سانشيز كرة قوية من خارج منطقة الجزاء ليستلمها جيرارد مورينو داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد كرة أرضية قوية إلى داخل المرمى إلا ان الحكم ألغى الهدف بداع تسلل مورينو.

انحصر اللعب في وسط الملعب بعد تلك الهجمة ليمر الوقت المتبقي من هذا الشوط بدون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول فارضا التعادل السلبي بين الطرفين.

ومع بداية الشوط الثاني، بادر إسبانيول بشن هجمات متتالية على مرمى ريال مدريد بحثا عن تسجيل هدف التقدم، مستغلا حالة الارتباك والتراجع غير المبرر للاعبي الريال.

وفي الدقيقة 48 لعبت الكرة داخل منطقة جزاء ريال مدريد من الناحية اليمنى قابلها سيرجيو جارسيا بتسديدة قوية حولها كايلور نافاس إلى ركلة ركنية لم تستغل.

بعدها بدقيقة لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء ريال مدريد قابلها أوسكار دوراتي بضربة رأس لكن كرته اصطدمت بالعارضة وخرجت إلى ركلة مرمى.

ورد الريال في الدقيقة 52 عندما توغل أرشف حكيمي من الناحية اليمنى ودخل منطقة جزاء إسبانيول وسدد كرة قوية تصدى لها الحارس دييجو لوبيز.

بعدها، دخل الريال أجواء المباراة وبدأ يتقاسم الاستحواذ مع إسبانيول في محاولة لشن الهجمات.

وأهدر جيرارد مورينو فرصة هدف لإسبانيول في الدقيقة 56 عندما لعبت كرة طولية خلف مدافعي الريال قابلها بتسديدة قوية إلا أن كايلور نافاس حارس الريال كان لها بالمرصاد.

فرض ريال مدريد سيطرته على مجريات اللعب وبادر بشن هجمات متتالية على مرمى إسبانيول ولكن دون تشكيل خطورة حقيقة على المرمى، في نفس الوقت تراجع إسبانيول لوسط ملعبه من أجل الحفاظ على نظافة شباكه، قبل أن يعود مرة اخرى ويستحوذ على الكرة ويشن هجمات متتالية.

ومن هجمة مرتدة، كاد إسبانيول أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 77 عندما لعب سيرجيو جارسيا كرة عرضية من داخل منطقة الجزاء من الناحية اليمنى ارتقى إليها جيرارد مورينو وقابلها بضربة رأس قوية لكن نافاس تصدى لها على مرتين.

بعدها بدقيقة سدد سيرجيو جارسيا كرة قوية من خارج منطقة جزاء الريال لكن كرته مرت بجوار القائم الأيسر للحارس نافاس.

وانحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع والتي شهدت احراز إسبانيول هدف الفوز عندما لعبت كرة عرضية من الناحية اليمنى قابلها جيرارد مورينو بتسديدة قوية إلى داخل المرمى ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز إسبانيول على ريال مدريد 1 / صفر.

 



مباريات

الترتيب

H