كلوب يدعو لاعبي ليفربول لتجاوز الهزيمة والعودة للانتصارات

حث يورجن كلوب مدرب ليفربول لاعبي فريقه على تجاوز آثار الهزيمة 3-2 أمام وست بروميتش البيون على ملعب انفيلد في الدور الرابع لكأس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم أمس السبت بسرعة والعودة لتحقيق انتصارات متتالية في ملعبه من جديد.

وسجل جاي رودريجيز مهاجم وست بروميتش هدفين وأضاف المدافع جويل ماتيب هدفا بالخطأ في مرماه ليتلقى ليفربول أول هزيمة على ملعبه في انفيلد منذ الخسارة 2-1 أمام كريستال بالاس في إبريل نيسان 2017. ووضعت الهزيمة نهاية لمسيرة ليفربول الخالية من الهزائم على ملعبه والتي استمرت 19 مباراة متتالية.

وردا على سؤال عن ضرورة تكاتف الفريق للعودة للانتصارات المتتالية قال كلوب "بالفعل إنها فكرة ممتازة.. إنها ليست المرة الأولى التي أخسر فيها مباراة وليست المرة الأولى التي تسير فيها الأمور على عكس رغبتي في تحقيق الفوز... إنها هزيمة مستحقة بالنسبة لي وبالنسبة للاعبين".

وأضاف "أعتقد أن الجمهور كان مثاليا بحق، تذكر الجمهور الأداء الرائع الذي قدمناه على هذا الملعب أكثر مما فعلنا نحن كما أن الجمهور قدر لنا محاولة مواجهة مشاكلنا خلال المباراة".

وتقدم ليفربول في البداية بهدف في الدقيقة الخامسة لمهاجمه روبرتو فيرمينو قبل أن يرد رودريجيز بهدفين. وأهدر فيرمينو ركلة جزاء احتسبت بعد الاستعانة بتقنية حكم الفيديو المساعد.

ورفع الضيوف النتيجة إلى 3-1 بعد أن أحرز ماتيب بالخطأ في مرماه قبل أن يقلص محمد صلاح الفارق.

وأضاف كلوب "كان لدينا طموح كبير في هذه المسابقة. كنا نريد أن نثبت أننا على الأقل راغبون في مواصلة المشوار في هذه البطولة، هذه هي المهمة التي يتوجب القيام بها فلا يمكنك المضي قدما دون أن تملك أي خطة أو فكرة. في مباراة كهذه تحتاج أن تكون مستعدا حتى لو ارتكبت ثلاثة أخطاء كبيرة للغاية في الشوط الأول".

وأضاف "... علينا التفكير فيما حدث والاستعداد لمواجهة هدرسفيلد تاون التي يجب أن تكون بداية لمسيرة جديدة من الانتصارات".

ويحل ليفربول، الذي يحتل المركز الرابع برصيد 47 نقطة، ضيفا بعد غد الثلاثاء على هدرسفيلد تاون صاحب المركز 14.



مباريات

الترتيب

H