رونالدو: ستثبت براءتي من التهرب الضريبي آجلا أو عاجلا

نفى اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد الإسباني، التقارير الصحفية، التي تتهمه بإخفاء  150 مليون يورو عن أعين الضرائب عبر ما يسمى بـ "الملاذات الضريبية"، وأكد أن حقيقة هذا الموضوع ستظهر أجلا أو عاجلا.
وقال اللاعب البرتغالي في مقابلة مع مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية نشرت اليوم الثلاثاء "في البرتغال نقول أن هناك الكثيرون في السجون وهم أبرياء".

وأضاف رونالدو (31 عاما) الذي فاز أمس الاثنين بجائزة الكرة الذهبية، التي تمنحها المجلة الفرنسية لأفضل لاعب في العالم "لا أحد يروق له أن يتهم بفعل الأشياء السيئة وهو لم يفعلها".

وكانت بعض من وسائل الإعلام العالمية قد ادعت في مطلع كانون أول/ديسمبر الجاري أن رونالدو أخفى 150 مليون يورو عن طريق "الملاذات الضريبية"، وهي أرباح حصل عليه مقابل بيع حقوق الصورة الخاصة به.
وتابع رونالدو، قائلا "اعتدت أن يتحدثون عني بشكل جيد أو بشكل سيء، ويجب أن أتعايش مع هذا الأمر ولكن عندما يتعلق الموضوع بأمر خطير وغير عادل فإن هذا يؤلمني، لأنني أقوم دائما بالأشياء على نحو جيد، لا ينتابني شعور جيد عندما يتحدثون عن إسمي بهذه الطريقة لأنني أعرف أنني قمت بالتصرف في جميع الأمور على نحو صحيح".
وأعرب النجم البرتغالي عن استيائه من نشر تلك المعلومات قبل أيام من حصوله على كرته الذهبية الرابعة.
واستطرد رونالدو قائلا "بالطبع أشعر بالضيق، وسأكون كاذبا إذا نفيت هذا، لست شخصا منافقا، الأمر لا يتعلق بشخصي فقط ولكن بالناس التي تعمل من أجلي وبعائلتي وابني، الذي يكبر ويدرك الأشياء، هذه الأمور تؤلم عندما تقوم بالأشياء بشرف".

واختتم مهاجم النادي الملكي حديثه قائلا "الأمر يصبح مزعجا عندما يحاول البعض التأكيد على أمور غير حقيقية، تتكشف حقيقة الأشياء دائما أجلا أو عاجلا".

 



مباريات

الترتيب

H