خيارات عديدة أمام ليفربول في خط الهجوم

حصل دانييل ستوريدج على الثناء بعدما قاد فريقه ليفربول إلى دور الثمانية بكأس رابطة الأندية الإنجليزية بعدما سجل هدفي الفوز 2-1 على توتنهام هوتسبير ولكن المباراة شهدت تألق مهاجمين اخرين في خضم معركة لحجز مكان بالتشكيلة الأساسية.

وتغنت جماهير ليفربول باسم المهاجم ديفوك اوريجي الذي قدم أداء رائعا قبل أن يفسح اللاعب البالغ عمره 21 عاما المجال أمام داني اينجز في إحدى المشاركات القليلة له في عام تعرض فيه لإصابات عديدة.

واللاعبون الثلاثة ليسوا الخيار الأول للمدرب يورجن كلوب وانما البرازيلي روبرتو فيرمينو لذا فإن الألماني يواجه تحديا في الحفاظ على حماس لاعبيه في موسم لا يشارك فيه ليفربول في البطولات الأوروبية.

وبات اوريجي - الذي خاض منافسات كأس العالم 2014 وبطولة أوروبا 2016 مع بلجيكا - متخصصا في كأس الرابطة مع ناديه إذ أنه شارك في التشكيلة الأساسية للمباريات الثلاث التي خاضها الفريق في البطولة وسجل في اثنتين منها، ويعتقد أن بمقدور الفريق الفوز باللقب للمرة التاسعة في انجاز لا سابق له.

وقال اللاعب بعد الفوز بمباراة اعتمد فيها الفريقان على عدد من البدلاء أمس الثلاثاء "بلغنا هذه المرحلة ونريد الوصول إلى النهائي، لن تكون المهمة سهلة.. ولكننا أظهرنا شخصية قوية."

وأبلغ موقع النادي على الإنترنت "يجب علينا اللعب بروح قتالية كبيرة في كل مباراة وأنا متأكد من أننا قادرون على الوصول إلى نهاية المشوار."

ورغم أن اوريجي بدا متفاهما بصورة جيدة مع ستوريدج الذي استفاد من تحركاته المستمرة فإن كلوب يبدو مترددا بشأن الدفع بهما سويا في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وبدلا من ذلك فإنه يفضل الاعتماد على فيرمينو كمهاجم وحيد أو توظيفه خلف ستوريدج ويبقي اوريجي على مقاعد البدلاء كما فعل في التعادل السلبي أمام مانشستر يونايتد مطلع الأسبوع الجاري.

وقال اوريجي "بالطبع.. مضت فترة طويلة منذ أن لعبت مباراة من بدايتها لذا عليك أن تستغل الفرصة."

وتابع "أعتقد أننا حاولنا التفاهم فيما بيننا ونحن سعداء للغاية بأن دانييل سجل هدفين. انه مهاجم كبير.. صنعنا الفرص سويا ومن الجيد أن لدينا الكثير من الخيارات في كل مركز."

ومن بين هذه الخيارات اينجز الذي نزل بديلا لاوريجي في الدقيقة 68 في ظهوره الثاني مع الفريق هذا الموسم بعدما شارك أمام ديربي كاونتي أيضا في البطولة ذاتها عندما كان فريقه متقدما 3-صفر.

كما حصل اينجز على تحية كبيرة من الجمهور بعدما شارك في مباراته الأولى على استاد انفيلد في عام. ويواجه اينجز البالغ عمره 24 عاما صعوبة في المشاركة مع الفريق منذ اصابته في مرانه الأول مع ليفربول منذ عام.

وقال كلوب قبل المباراة "انه بحالة بدنية جيدة الان.. كل الأمور على ما يرام.. بمستواه الحالي ستكون كل الأمور جيدة في نهاية المطاف، وارد أن تكون لاعبا جيدا ولست في التشكيلة."



مباريات

الترتيب

H