4 أسباب وراء غياب رونالدو عن التسجيل

غاب كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسباني فترة طويلة عن تسجيل الأهداف، إذ لم يسجل هذا الموسم أي هدف في ملعب الفريق سانتياجو بيرنابيو منذ ما يقرب من شهرين.

ومع انتهاء الجولة التاسعة من الدوري الإسباني وصل رصيد رونالدو من الأهداف إلى هدفين فقط، الأمر الذي يجعل موسمه هذا الأسوأ منذ انتقاله إلى ريال مدريد في موسم 2009/2010.

صحيفة "اس" الإسبانية نشرت الأربعاء تقريراً حول الأسباب التي أوصلت رونالدو إلى هذا المستوى بداية الموسم الحالي، نجملها فيما يلي:

 

- مشكلة الإصابة

تعرض رونالدو لإصابة في الركبة خلال المباراة النهائية لبطولة أمم أوروبا أمام فرنسا في الصيف، الأمر الذي أدى إلى ابتعاده عن الملاعب فترة طويلة، ولم يشارك في الجولة التحضيرية التي قام بها النادي قبل بداية الموسم والتحق بالفريق في 10 أغسطس من العام الجاري ولم يشارك بالتدريبات الجماعية إلا بعد 10 أيام من ذلك التاريخ.

لكنه رغم ذلك لم يستطع المشاركة في المباريات إلا في سبتمبر بعد التوقف الأول للدوري لخوض المباريات الدولية، هذا الابتعاد عن الملاعب أفقد رونالدو إحساسه بالكرة وأثر على مستوى أدائه فوق أرضية الميدان.

 

- مباريات مبكرة قوية

لم يكن بمقدور رونالدو أو مدربه كريستيانو رونالدو الصبر كثيراً على غيابه طويلاً عن الملاعب الأمر الذي أدى إلى إشراك اللاعب في مباريات قوية وليس بالتدريج.

فقد شارك رونالدو في مباراة دوري الأبطال أمام سبورتينج لشبونة ولعب 90 دقيقة، كما شارك أكثر من ساعة أمام إسبانيول، ليغيب بعدها عن مباراة أوساسونا بسبب المرض.

المشاركة في مواجهات قوية فرصت على رونالدو رتماً عالياً بشكل مباشر دون المرور بفترة من استعادة اللياقة أو اللمسة الفنية المطلوبة بعد العودة من الإصابة.

 

- البحث عن الفاعلية أمام المرمى

أكثر ما هو مقلق في أداء رونالدو حتى الآن هو الفاعلية، إذ انخفض معدل تسجيله للأهداف بشكل كبير، وبات يحتاج إلى 10 محاولات أمام المرمى ليسجل الهدف، بعد أن كان يحتاج إلى 6 فقط للوصول إلى الشباك.

لكن المطمئن بالنسبة للفريق أن النتائج حالياً جيدة، وإذا ما استعاد رونالدو قدراته التهديفية سيزداد الفريق صلابة وقوة.

 

- غياب الثقة بالنفس

الابتعاد عن التسجيل طوال الفترة الماضية أفقد رونالدو ثقته بنفسه حتى بات صعباً عليه تسجيل أهداف سهلة جداً كان آخرها الانفراد بحارس مرمى أتلتيك بيلباو في المباراة التي انتهت بفوز الريال بهدفين لهدف.



مباريات

الترتيب

H