رونالدو يسعى لإنهاء صيام 38 يوما عن التهديف في برنابيو

يسعى كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد إلى إنهاء حالة صيامه عن الأهداف في ملعبه سينتياجو بيرنابيو المستمر منذ 38 يوما.

وكانت آخر مرة سجل فيها رونالدو في ملعبه في مسابقة أبطال أوروبا ضد سبورتينج لشبونة في 14 سبتمبر الماضي حين سجل من ركلة حرة ليسجل التعادل لفريقه.

ولكن مدة صيامه عن التهديف أمام جماهيره سوف ترتفع إلى 42 يوما في مسابقة الدوري الإسباني، حين سجل آخر مرة على أوسوسونا في الدقيقة الخامسة من المباراة.

هذه الأرقام لرونالدو منذ بداية الموسم هي الأسوأ، وهو ما قد يحرمه من المنافسة على لقب هداف الدوري الإسباني، أو جائزة الحذاء الذهبي عن هداف أوروبا الذي تعود دون أن يكون أحد اكبر المنافسين عليه في السنوات الأخيرة.

ويحتل رونالدو حاليا المرتبة 36 بين هدافي الدوري الإسباني قياسا على عدد دقائق اللعب، حيث سجل هدفين فقط من 408 دقيقة لعب بعد 9 جولات من عمر الدوري، بينما يأتي في الصدارة كل من ميسي وسواريز برصيد 7 أهداف.

لذلك ستكون مباراة أتلتيكو بيلباو مساء اليوم فرصة للمهاجم البرتغالي لمصالحة جماهيره وتسجيل هدف بعد صيام طويل في البرنابيو.



مباريات

الترتيب

H