العين يضع قدما في النهائي الآسيوي بثلاثية على الجيش

اقترب العين (الزعيم) من بلوغ نهائي دوري أبطال آسيا حين سحق ضيفه الجيش القطري بنتيجة 3-1 في ذهاب نصف النهائي على استاد هزاع بن زايد.
وأحرز للزعيم دوجلاس دونافريس بالدقيقة الـ15، وعمر عبدالرحمن "عموري" بالدقيقة الـ20 ولوكاس كايو بالدقيقة الـ90، فيما سجل للجيش ساردار راشيدوف بالدقيقة الـ51.
وأهدر الزعيم هدفا سهلا بالدقيقة الـ9 حين سدد عموري ركلته الحرة مباشرةً لتسقط من حارس المرمى، ويكملها لوكاس كايو بقوةٍ فوق العارضة، فحاول راشيدوف استغلال هفوةً مماثلةً حين سرق الكرة من عامر عبدالرحمن، إلا أن مهند العنزي كان حاضرا بالتشتيت، ليثبت العين علو كعبه حين نفذ عموري من رقابة محمد مثناني ويوسف مفتاح، ورفع كرةً سريعةً عكسها دوجلاس قبل فوات الأوان برأسه معلنا التقدم 1-0.
وقبل أن يلتقط الجيش أنفاسه، منح سيدو كيتا النجم كايو خطأ على مشارف القوس بالدقيقة الـ20، ليسكنها عموري مباشرةً بالشباك جاعلا النتيجة 2-0، لتسنح بعد ذلك فرصتان للجيش، فبالدقيقة الـ29، استعاد راشيدوف كرةً من الدفاع ليسددها قويةً بجانب القائم، بينما منح عامر عبدالرحمن خصمه رومارينهو ريكاردو خطأ ليس بالقريب بالدقيقة الـ42، إلا أن اللاعب البرازيلي تمكّن من وضعها بالعارضة.
وأتت هفوة إسماعيل أحمد الأولى بالدقيقة الـ47 حين سُرقت منه كرةً قريبةً أثناء ضغط الجيش، ليسددها كيتا بجانب القائم، إلا أن لمسة اليد التي احتُسبت ضده بالدقيقة الـ50 كانت الأخطر، إذ تسبب بركلة جزاءٍ مكّنت راشيدوف من تقليص الفارق، وهو الخطأ الذي كاد يصححه دوجلاس بالدقيقة الـ56 حين سلّمه عموري كرةً طويلةً مقشرةً خلف الدفاعات، إلا أن ضغط خليفة أبوبكر، حارس المرمى، أفقده تركيزه في التسديد.
وتحوّل الشوط إلى سجالٍ مثيرٍ، فتعملق خالد عيسى مرتين أمام رأسية رامي تراوري ومتابعة راشيدوف، فيما تلاعب دانيلو اسبريا بدوره بالدقيقة الـ79 بالدفاعات قبل أن يسدد بجانب المرمى، ثم يتبعه رومارينهو بإهدار التعادل بالدقيقة الـ81 حين عكس عرضية راشيدوف بتهورٍ بقرب القائم، كما فرّط في مرتدةٍ بالدقيقة الـ85، قبل أن يأتي هدف التأكيد المتأخر من كايو مستغلا خطأ الحارس في الإمساك بكرة عموري الطولية.

 

أضغط هنا لمشاهدة تفاصيل المباراة

 

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب