النظام الجديد لدوري الأبطال أكثر عدلا وربحية

تتوقع الأندية الأوروبية الحصول على قدر أكبر من الأموال بعد التغييرات التي ستطرأ على دوري أبطال أوروبا لكرة القدم وتقول إن النظام الجديد سيكون أكثر عدلا وسيجعلهم أكثر ثراء.

وقالت رابطة الأندية الأوروبية إنها تتوقع أن تقفز إيرادات دوري الأبطال والدوري الأوروبي من 2.35 مليار يورو (2.62 مليار دولار) في الموسم الواحد إلى نحو ثلاثة مليارات يورو اعتبارا من موسم 2018-2019 عندما تسري التغييرات التي أعلنها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الشهر الماضي.

واستبعد كارل هاينز رومنيجه رئيس الرابطة فكرة اقامة بطولة منفصلة في المستقبل القريب إذ قال إن الأندية تريد أن تظل متحدة.

وأعاد الاتحاد الأوروبي توزيع المقاعد في دور المجموعات بدوري الأبطال لتحصل كل بطولة من بطولات الدوري الأوروبية الأربع الكبرى على أربعة أماكن تلقائية في البطولة القارية بداية من 2018-2019.

كما أعلن الاتحاد تغييرا في توزيع الإيرادات بين الأندية بالتركيز بصورة أكبر على نتائجها الرياضية تاريخيا وليس قيمة حقوق البث التلفزيوني الخاصة بها.

وبسبب التغييرات تعرض الاتحاد الأوروبي لانتقادات بأنه يتخذ اجراءات تصب في صالح الأندية الكبرى وبهذا تزيد الفجوة بين الأندية الأقوى وباقي المنافسين.

ولكن رومنيجه قال اليوم الثلاثاء إن التغييرات - التي ستطبق على البطولات الأوروبية من 2018 حتى 2021 - تمثل "تسوية جيدة."

وقال "أعتقد أنه لا يوجد فائزون أو خاسرون، المفهوم الجديد ليس ثورة.. إنما تطورا.. وأنا على قناعة بأن النفع سيعم على الجميع."

وأشار رومنيجه إلى أن إيرادات ريال مدريد - الذي فاز بدوري الأبطال الموسم الماضي - من حقوق البث التلفزيوني أقل من مانشستر سيتي الذي خرج في الدور قبل النهائي.

وقال "لم يكن هذا عادلا أو صائبا."

وأضاف المهاجم الألماني السابق - في تعليقه على فكرة اقامة بطولة منفصلة - أن الاتفاق "يبقي على وحدة كرة القدم الأوروبية."

وتابع أن الأندية مستعدة لإجراء مباحثات مع الاتحاد الأوروبي بشأن تلك الفترة.

وأردف "هذا تأكيد على أن الأندية لا تزال متحدة تحت مظلة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم."

وأشار رومنيجه - الرئيس التنفيذي لبايرن ميونيخ - إلى أن أربعة مقاعد في دور المجموعات ببطولة دوري الأبطال - مقارنة بخمسة في الوقت الحالي - ستظل متاحة أمام أبطال بطولات الدوري الأصغر في أوروبا.

وقال "هذا دليل على أن كل بطل في أوروبا لا يزال بمقدوره التأهل بغض النظر عن السوق."



مباريات

الترتيب