اتهامات للاعبي أرسنال وتشيلسي وليستر بالتورط بالمنشطات

قالت تقارير صحفية في أوروبا أن عدد من الأندية الإنجليزية تواجه اتهامات بتورط لاعبيها في فضيحة تعاطي مواد منشطة.

ووفقا لصحيفة "صنداي تايمز" البريطانية، فإن دكتور يدعى مارك بونار اعترف بتورطه في مساعدة رياضيين بلغ عددهم نحو 150 رياضياً من النخبة بينهم لاعبين في الدوري الممتاز لكرة القدم، مشيراً إلى أندية أرسنال وتشيلسي وليستر سيتي وبرمنجهام، ولكنه لا يملك أي دليل على تصريحاته.

ونفت إدارتا أرسنال وتشيلسي الإنجليزيين، ما زعمه الطبيب، وانتقدتا حديثه، مؤكدتان أن ما جاء به لا يعدو كونه مزاعم غير صحيحة.

وقالت إدارة أرسنال "النادي أصيب بخيبة أمل بعد نشر هذه الادعاءات الكاذبة التي لا أساس لها، وستتحمل إدارة النادي كامل مسؤولياتنا بخصوص هذا الأمر، ولاعبينا يدركون ذلك جيداً، ونحن ملتزمون بجميع المبادئ التوجيهية الصادرة من الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات".

فيما قالت إدارة تشيلسي "هذه التصريحات ليست صحيحة، لم تطلب إدارة نادي تشيلسي لكرة القدم خدمات من الدكتور بونار، وليس لديه معرفة أو سجل مع أي من لاعبينا، نحن نعمل وفقاً للقواعد واللوائح الخاصة بمكافحة المنشطات".

 

ترجمة جلال جبريل



مباريات

الترتيب