ريال مدريد يحاول تفادي الفشل الثامن أمام جدار أتلتيكو

يحاول لاعبو ريال مدريد بقيادة المدرب كارلو أنشيلوتي، القضاء على "عقدة" أتلتيكو بعد الفشل بتحقيق ذلك في آخر سبعة مباريات خاضوها ضد الجار العنيد وذلك منذ نهائي دوري أبطال أوروبا الماضي قبل أقل من عام.

وستكون مواجهة إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا التي سيستضيفها سانتياجو برنابيو، مساء الأربعاء، هي المباراة الثامنة التي يلتقى الفريقان منذ نهائي الموسم الماضي، حيث انتصر رجال دييجو سيميوني في أربع مناسبات وتعادلوا في ثلاث خلال الأشهر الثمانية السابقة.

وليخرج ريال مدريد من هذا النفق، يحتاج أنشيلوتي إلى حبكة تكتيكية محكمة تعيد إلى أذهان مشجعيه سيناريو ملعب بنفيكا دا لوز، حيث استطاع مدافعه الإسباني سيرجيو راموس في الدقائق الأخيرة من الوقت الإضافي كسب الفوز على أتلتيكو في مايو من العام الماضي.

وبدأت هيمنة أتلتيكو على مواجهات ديربي مدريد منذ مباراتي الذهاب والإياب في كأس ملك إسبانيا "كوبا ديل ري"، حيث تعادل في الأولى 1 – 1، وفاز في الثانية بهدف وحيد لماريو ماندزوكيتش في الدقيقة الثانية في برنابيو في الـ23 من آب أغسطس الماضي، ليفوز أتلتيكو 2-1 في مجموع المباراتين.

وبعد أقل من شهر وجد رجال سيميوني أنفسهم في مواجهة ريال مدريد مرة أخرى، وهذه المرة انهزم "لوس بلانكوس" ريال في عقر داره خلال الأسبوع الثالث من الدوري الاسباني، خلال مباراة بكر فيها ريال مدريد بهدفٍ من ركلة جزاء نفذها البرتغالي كريستيانو رونالدو عادل بها هدف تياجو الذي جاء في الدقيقة 10، ليعود أردا توران ويرجح كفة "روخي بلانكوس" أتلتيكو في الدقيقة 76 وتأمين الانتصار 2-1.

وجاء فوز أتلتيكو الثالث ضد ريال مدريد هذا الموسم، في كانون الثاني/ يناير الماضي عندما التقى الفريقان في دور الـ16 من بطولة كأس الملك، بهدفي راؤول جارسيا وخوسيه خيمينيز، ليأتي ويتعادل معه في الإياب 2 – 2.

وبعد خروج ريال مدريد من منافسة الكأس، أتت هزيمته الأكثر إذلالاً هذا الموسم، في الأسبوع 22 من الدوري الإسباني بملعب فيسنتي كالديرون يوم 7 شباط/ فبراير الماضي  خلال مباراة انتهت 4- صفر.

وفشل الريال مرة اخرى في فك شيفرة سيميوني (مدرب أتلتيكو) المعقدة حين تعادلا سلبياً في مباراة الذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا الأسبوع الماضي، وذلك بفضل تألف حارس مرمى أتلتيكو جان أوبلاك الذي أسهم بصورة مباشرة في حرمان ريال مدريد من الوصول إلى شباكه.

فهل ينجح ريال مريد بالاختبار الثامن بعد الفشل في 7 مناسبات؟.

 

من جلال جبريل



مباريات

الترتيب

H